عاجل

بعد ارتفاع نسبة الفحوصات الايجابية .. توجيه حكومي صارم وفوري لجميع المواطنين

تمويل 20% من موازنة مفوضية اللاجئين في الأردن

 السوسنة - تسلمت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين (UNHCR) في الأردن، 81.7 مليون دولار من مجموع موازنتها السنوية البالغة 405 ملايين دولار للعام الحالي، مخصّصة لتأمين احتياجات لاجئين يقطنون في الأردن، وفق تقرير صادر عن المفوضية مؤخرا.

 
وتمثل القيمة المستلمة 20.17% من إجمالي موازنة 2021، وذلك حتى 6 نيسان/أبريل الحالي، وما تزال المنظمة الأممية بحاجة إلى 323.3 مليون دولار لاكتمال موازنتها السنوية والإيفاء بالاحتياجات العامة للاجئين في الأردن.
 
في آذار/مارس وصلت المساعدات النقدية العادية للمفوضية إلى حوالي 33 ألف عائلة لاجئة منهم 3 آلاف عائلة غير سورية، كما دعمت المفوضية أيضًا أكثر من 7 آلاف أسرة منهم أكثر من 1200 عائلة غير سورية من خلال المساعدات النقدية الطارئة لأزمة كورونا، ضمن الجولة الأولى من المساعدات النقدية الطارئة المخصصة للاستجابة للوباء.
 
وتحدث الناطق باسم المفوضية في الأردن، محمد حواري، لـ "المملكة" في وقت سابق عن وجود أكثر من 60 مليون دولار من الموازنة مخصصة للقطاع الصحي للاجئين داخل الأردن.
 
في عام 2020، وصلت المفوضية إلى أكثر من 54 ألف أسرة تأثرت سلبًا من الآثار الاقتصادية للوباء.
 
وتعهّد المانحون الدوليون في مؤتمر بروكسل الخامس الذي عُقد الشهر الماضي بتقديم 6.4 مليارات دولار من المساعدات للشعب واللاجئين السوريين، في تراجع واضح عن النسخة السابقة لمؤتمرهم، وبعيداً عن الهدف الذي حددته الأمم المتحدة بـ 10 مليارات دولار.
 
وتشمل هذه التعهدات 4.4 مليارات دولار للعام 2021 ومليارين للعام 2022 والسنوات التالية، وفق ما أوضح المفوّض الأوروبي يانيش ليناركيتش في ختام المؤتمر الذين نظمته الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي في بروكسل.
 
وأعلنت الولايات المتحدة عن تقديم أكثر من 596 مليون دولار كمساعدات مُنقذة لِلحياة للاجئين السوريين في دول المنطقة، بما في ذلك أكثر من 93 مليون دولار للاجئين والمجتمعات المُضيفة في الأردن، وذلك ضمن تعهدات مؤتمر بروكسل الخامس لدعم مستقبل سوريا والمنطقة.
 
وكانت الأمم المتحدة، قالت إنّ ثمة حاجة لأكثر من 10 مليارات دولار في العام 2021، منها 4.2 مليارات دولار للإغاثة الإنسانية داخل سوريا والباقي للاجئين المنتشرين في دول المنطقة.
 
وبلغ حجم تمويل خطة استجابة الأردن للأزمة السورية نحو 1.11 مليار دولار، من أصل 2.24 مليار دولار خلال العام الماضي 2020، وبنسبة تمويل بلغت نحو 49.4%، بحسب وثيقة نشرتها وزارة التخطيط والتعاون الدولي.
 
ويستقبل لبنان والأردن وتركيا والعراق ومصر 80% من السوريين الذين اضطروا إلى اللجوء بسبب الحرب.
 
وتضم سجلات المفوضية السامية في الأردن 754.528 ألف لاجئ حتى 18 نيسان/أبريل 2021، من بينهم 665.884 ألف لاجئ سوري، يعيش منهم 128.378 ألف لاجئ في المخيمات (الزعتري، الأزرق، مريجيب الفهود).
 
وتشير تقديرات المفوضية إلى أن أكثر من 80% من اللاجئين السوريين يعيشون تحت خط الفقر.
 
الحكومة من جهتها، تتحدث عن وجود 1.3 مليون لاجئ سوري في الأردن نحو نصفهم غير مسجلين لدى المفوضية.