#كلنا_إدريس_غانا يتصدر مواقع التواصل في العالم العربي والاسلامي


السوسنة - في حملة للتضامن مع النجم السنغالي ولاعب فريق سان جيرمان، تصدر وسم #كلنا_إدريس_غانا الترند على مواقع التواصل الاجتماعي، بعد ان دشن النشطاء والجماهير الرياضية اسم اللاعب بشكل مكثف عبر حساباتهم.

وبدات حملة التضامن بعد ان تغيب إدريسا متعمدا عن مباراة فريقه في مواجهة مونبلييه، بسبب رفضه ارتداء قميص يحمل علامة وألوان التضامن مع المثلية الجنسية، ومكافحة رهاب المثلية، ليأخذ الأمر منحى مختلفاً بعد بدء التحقيق معه ومساندة زملائه له في هذه الأزمة.

كما دعم الرئيس السنغالي ​ماكي سال، اللاعب عبر حسابه في تويتر، وكتب​: "أنا أؤيد إدريسا غانا.. يجب احترام معتقداته الدينية"، حيث تعتبر المثلية الجنسية في السنغال موطن غاي ذات الأغلبية المسلمة غير مقبولة ويعاقب على العلاقة الجنسية بين الأشخاص من نفس الجنس بالسجن لمدة تتراوح بين سنة وخمس سنوات.

وأطلقت حملة التضامن في التويتر وشاركفيها عدد كبير من المستخدمين من دول مختلفة عربية واسلامية وأجنبية، وخاصة بعد تصريحات صحيفة "ليكيب" الفرنسية، التي أكدت إن مجلس الأخلاق الوطني التابع للاتحاد الفرنسي لكرة القدم فتح تحقيقا بشأن غياب غاي مباراة فريقه مع مونبلييه يوم السبت الماضي، ووصلت الأمور إلى حد المطالبة بطرد اللاعب من الفريق بسبب ما فعله.