مصر تدرج ولاية سيناء على قوائم الإرهاب


07/03/2018 19:57

السوسنة - أدرجت محكمة مصرية، جماعة "ولاية سيناء" الموالية لتنظيم داعش الإرهابي، و319 شخصًا على قوائم الإرهاب.

وأفادت الجريدة الرسمية للبلاد، الأربعاء، أن "محكمة جنايات القاهرة، أدرجت الأربعاء الماضي، جماعة ولاية سيناء على قوائم الكيانات الإرهابية، و319 شخصًا على قائمة الإرهابيين، لمدة 3 سنوات".
 
وفي نيسان 2015، أدرجت المحكمة ذاتها، "ولاية سيناء" التي بايعت تنظيم داعش الإرهابي أواخر 2014، على قائمة الكيانات الإرهابية، ولكن بمسماها القديم جماعة "أنصار بيت المقدس"، وذلك في أول تطبيق لقانون "الكيانات والقوائم الإرهابية" الذي أصدره الرئيس عبد الفتاح السيسي في شباط 2015.
 
واستندت المحكمة، في قراراها، وفق الجريدة الرسمية، إلى ما انتهت إليه تحقيقات النيابة من أن المدرجين على تلك القوائم "هدفوا إلى تغيير نظام الحكم بالقوة، والاعتداء على أفراد ومنشآت القوات المسلحة والشرطة والقضاء، وارتكاب جرائم إرهابية".
 
ووفق القانون المصري، يعد القرار قابلًا للطعن أمام محكمة النقض (أعلى محكمة طعون بالبلاد)، خلال 60 يومًا من تاريخ النشر بالجريدة الرسمية.
 
ويتبع الإدراج على قوائم الإرهاب، وفق القانون، التحفظ على الأموال والمنع من السفر.
 
كما ألغت محكمة جنايات القاهرة قرارًا بإدراج 14 شخصا على قائمة الإرهابيين في القضية المعروفة إعلاميا بـ"تمويل جماعة الإخوان المسلمين"، بناء على طلب من النيابة العامة.
 
وجاء قرار الرفع لوفاة 9 متهمين، أبرزهم أحمد سيف الإسلام حسن البنا، نجل مؤسس جماعة الإخوان المسلمين (توفي في شباط 2016)، بجانب ثبوت عدم تورط الخمسة الآخرين، في القضية.
 
وقررت المحكمة بناء على طلب النيابة انقضاء الدعوى الجنائية إزاء المتوفين، ورفع أسماء الباقين من قائمة الإرهابيين.
 
والقرار يعد تعديلا للقرار الصادر من ذات المحكمة في كانون الثاني 2017، بإدراج أسماء 1538 شخصا متهمين في هذه القضية، أبرزهم لاعب كرة القدم المعتزل محمد أبو تريكة.
 
وتنفي "الإخوان" علاقتها بأي أعمال عنف أو شغب، وأكدت مرارًا التزامها بالسلمية.