الإمارات ترد على اتهامات الجزيرة بشأن انقلاب قطر 96


08/03/2018 14:16

السوسنة - قال وزيرة الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية، أنور قرقاش، إن الشيخ زايد أراد أن يصلح بين الشيخ خليفة بن حمد وابنه الشيخ حمد وقت أزمتهما في قطر عام 96.

 
وأضاف قرقاش على حسابه الشخصي بموقع تويتر أن البعض "يكذب وينطق بهتانا للتجيير لموقف سياسي".
 
 
وقال قرقاش:"سيرة زايد أسمى وأعظم من هذا التضليل الرخيص".
 
وتابع قرقاش أن شاهدا روى له:"أنه عندما سمع الشيخ زايد رحمه الله  بإنقلاب الشيخ حمد على والده وكان في جنيف، بادر فورا بلم الشمل ودفن الفتن، ونصح الشيخ خليفة أن يبارك لابنه وكان ذلك بإرسال الشيخ زايد رئيس ديوانه إلى الشيخ خليفة في مقر إقامته في كان بفرنسا."
 
 
وأكد قرقاش أن هذا الطرح تم بحضور الشيخ عبد العزيز بن خليفة وعيسى الكواري.
 
وأضاف وزير الدولة للشؤون الخارجية أن مبعوث الشيخ زايد قال لخليفة إن أبوظبي سوف تسخر له كافة الإمكانيات التي تحفظ كرامته كحاكم سابق.
 
 
وبثت قناة الجزيرة القطرية فيلما وثائقيا بعنوان "قطر 96" عن خبايا محاولات الانقلاب على نظام الحكم في قطر عام 96، وزعم التحقيق ضلوع السعودية والإمارات والبحرين ومصر في دعم محاولة الانقلاب في قطر.