قانون الإفقار المعيب .. شاهد رد الأردنيين على الحكومة


11/09/2018 11:15

السوسنة - شن الناشطون الأردنيون على شبكات التواصل هجومًا عنيفًا على رئيس الوزراء عمر الرزاز وحكومته، بعد الكشف عن تفاصيل قانون الضريبة، أمس الإثنين.

 

ووصف الناشطون القانون الجديد الذي يروّج له نائب رئيس الوزراء رجائي المعشر، ووزيرة الإعلام الناطق الرسمي باسم الحكومة جمانة غنيمات بـ "المعيب والإفقاري".

 
وأثارت تصريحات المعشر على قناة المملكة مساء الإثنين، التي طمأن فيها قطاع البنوك بعدم رفع الضريبة، استياء وغضب الأردنيين، متسائلين على العقلية التي تفكر بها حكومة الرزاز، وهي تسن قوانين الإفلاس والإفقار، على حد تعبيرهم.
 
وتساءلوا : كيف يعفى أغنى قطاع في الأردن من رفع الضريبة، التي استهدفت جيوب الفقراء ومحدودي الدخل ؟
 
وطالب الناشطون بتسمية قانون الضريبة الجديد بقانون قتل الفقراء والقضاء على ما تبقى من كرامتهم.
 
وقال آخرون إن القانون الذي عاد به الرزاز بعد سحبه على خليفة احتجاجات واسعة، مفصّل لتدمير ما تبقى من الطبقة الوسطى، وسحق الفقراء.
 
ورأى ناشطون أن في القانون قمة الاستعباد والذل، وأنه إفقار فوق إفقار، مقصود ومتعمد.
 
وكتب الناشطون أن ما يحدث من إرهاق للمواطن بقانون الضريبة الجديد، خارج إرادة الحكومة.
 
واستهجن الناشطون تصريحات وزيرة الإعلام عن النسبة التي قالت إنها لن يشملها قانون الضريبة، مشككين في تصريحات أكدتها كل الحكومات السابقة، على حد تعبيرهم.
 
وانتقدوا رضوخ حكومة الرزاز لقرارات صندوق النقد، الذي وضعت رقبة الأردن في يده.