الأردن في قلب المواجهة .. وعلينا الاصطفاف خلف القيادة / بقلم : طايل الضامن

mainThumb

15-01-2009 12:00 AM

عبر الأردن رسميا وشعبيا عن غضبه وإدانته للمجازر الصهيونية المستمرة في قطاع غزة بغطاء غربي وصمت بعض عواصم الثقل العربي ، التي حملت حماس مسؤولية العدوان .

لم تترك القيادة الأردنية جهدا سياسيا او انسانيا الا طرقته بحكمة وروية في سبيل رفع سيف الدم عن رقاب الشعب الفلسطيني الذي يذبح في غزة على مدار ثلاثة اسابيع .

فقد نظمت اكثر من الف مسيرة في مختلف مناطق المملكة بشكل حضاري وحملات التبرع بالدم والمال والغذاء الذي ينقل الى قطاع غزة عبر تسيير قوافل الاغاثة وطائرات سلاح الجو الملكي بموازاة جهد وتحرك اردني مكثف منذ بدء العدوان في يومه الاول بمطالبته بعقد اجتماع طارئ لمجلس وزراء الخارجية العرب واتصالاته مع الدول الدائمة العضوية في مجلس الأمن والاتحاد الأوروبي سعيا لوقف العدوان .

يرى الأردن ان الوضع في غزة خطير جدا وان القضية الفلسطينية تتعرض لمؤامرة ، وهذا ما عبر عنه جلالة الملك خلال تصريحاته الأخيرة لقناة الجزيرة التي عبر فيها عن تخوفه عما سيحدث بعد انتهاء العدوان على غزة ، مؤكدا بنفس الوقت ان الأردن هو الأقرب إلى الفلسطينيين ويقف معهم في محنتهم بكل إمكانياته المتاحة .

نعم .. الأردن هو الأقرب الى فلسطين ، ولا احد ينكر ذلك عبر تاريخ القضية الفلسطينية بمختلف محطاتها وجراحها ، فقد خاض الجيش العربي المعارك الكثيرة وقدم قوافل الشهداء واحتلت اجزاء من ارضه في سبيل الدفاع عن فلسطين ، وهاهو ما زال يقدم الغالي والنفيس في سبيل القضية .

وعلى الصعيد العربي ، يرفض الأردن الاصطفافات والتحالفات على الدماء الفلسطينية ، وأكد انه مع التضامن العربي ، لمواجهة المؤامرة الصهيونية ضد الشعب الفلسطيني ، وموقفه واضح وثابت ويعيده في هذه الايام العصيبة مرار وتكرارا لتذكير الشعب الأردني الذي عليه ان يثق بالدولة الاردنية ويلتف حول قيادته الهاشمية الحكيمة وعدم الالتفات الى الشعارات الرنانة في هذه الظروف العصيبة .

فنحن نرفض تصدير الرعب والعنف الى عمان او اربد او الطفيلة ، ومع التظاهر السلمي والتعبير عن غضبنا بالطرق السلمية تحت مظلة القانون ، وعلينا ان نعي ان امننا مصلحة عليا لا مساومة عليها تحت أي ظرف حتى نتمكن من خدمة الاشقاء في غزة والضفة الغربية من بعدها لما يحيق بها من مؤامرات .

ختاما .. وطننا الأردن في قلب المواجهة ، فالأردن ليس فنزويلا ولا يقع في أقصى شرق العالم العربي أو غربه ، الاردن في قلب فلسطين وفلسطين في قلب الاردن ، فلنرص الصفوف خلف قيادتنا ونضع كل ثقتنا بجهودها وتحركها في هذه الظروف العصيبة ، حماية لوطننا من اية تبعات لا قدر الله .

* رئيس تحرير صحيفة السوسنة .