مقتل الشيخ سامي العفاش العدوان بالرصاص بعد خروجه من تجمع انتخابي مؤيد له في الكرامة

mainThumb

29-09-2007 12:00 AM

السوسنة – خاص - قتل بعد العاشرة والنصف من مساء  الخميس الشيخ سامي العفاش العدوان أثناء خروجه من تجمع انتخابي مؤيد له في بلدة الكرامة ، حيث اطلق عليه النار احد الاشخاص واصابه بسبع رصاصات اثر خلافات بينهما ، كما قتل شخص اخر يدعى يوسف الجريري من منظمي التجمع الانتخابي واصيب اخر من عائلة النصيرات بجروح خطيرة .

وتم نقل المصابين الى مدينة الحسين الطبية الا ان الشيخ سامي فارق الحياة قبل وصول المستشفى .

وافاد شهود عيان انه تم اتخاذ اجراءات امنية مشددة في الشونة الجنوبية وتطويقها ، منعا لتفاقم القضية وخروجها عن السيطرة . وقام ( بعد الواحدة والنصف ليلا ) وزير الداخلية عيد الفايز بزيارة الى منزل الفقيد .

والقت الاجهزة الامنية القبض على القاتل " ابراهيم فوزان العدوان وعمره 29 عاما " الذي استخدم سلاح اتوماتيكي " رشاش " في تنفيذ جريمته  ، حيث بوشر في التحقيق معه، وشيع جثمان الفقيد بعد صلاة ظهر السبت في الشونة الجنوبية الى مثواه الاخير في مقبرة البلدة .

ويعتبر الشيخ العدوان من رجال الاردن المعروفين بوطنيتهم .