ما حقيقة الهجمات الإلكترونية على إيران ؟

ما حقيقة الهجمات الإلكترونية على إيران ؟

السوسنة -  نفى مكتب الأمن السيبراني في الرئاسة الإيرانية، اليوم السبت، أن تكون البنية التحتية النفطية قد تعرضت لهجوم ناجح من خلال عملية إلكترونية، بعد ورود تقارير عن انقطاع الإنترنت في مراكز لمصانع النفط والبتروكيماويات في جنوب إيران.

 
وقال مكتب الأمن السيبراني الحكومي: ”على عكس ادعاءات وسائل الإعلام الغربية، أظهرت التحقيقات التي أجريت اليوم أنه لم يتم إجراء هجوم إلكتروني ناجح على المنشآت النفطية في البلاد وغيرها من البنية التحتية الحيوية“، ولم يحدد البيان التقارير التي كان يتناولها.
 
كما نفى متحدث باسم وزارة البترول الإيرانية تقارير عن هجوم إلكتروني على منشآت نفطية، قائلًا: إن ”تشغيل المنشآت النفطية الإيرانية مستمر بشكل منتظم“.
 
وكانت شركة ”نت بلوكس“، وهي منظمة تتعقب انقطاع الإنترنت، كشفت في وقت مبكر من يوم السبت أن ”بيانات الشبكة تُظهر اضطرابات متقطعة للاتصال بالإنترنت في إيران“، مضيفة ”أن السبب غير واضح وتأثيره محدود، مما يؤثر على المنصات الصناعية والحكومية عبر الإنترنت“ ومقدمي خدمات محددين.
 
واعترف وزير الاتصالات الإيراني محمد جواد أذري جهرومي في الماضي بأن طهران ”تواجه الإرهاب السيبراني“.
 
ويُعتقد أن فيروس Stuxnet، الذي تم اكتشافه في عام 2010، تم تصميمه من قبل إسرائيل والولايات المتحدة لتدمير المنشآت النووية في إيران.
 
واتهمت إيران في ذلك الوقت الولايات المتحدة وإسرائيل باستخدام الفيروس؛ لاستهداف أجهزة الطرد المركزي المستخدمة لتخصيب اليورانيوم.
 
اقرا أيضا : السعودية تحمل ايران مسؤولية هجوم ارامكو واجراءات للرد