عاجل

تحذير للمواطنين من الحالة الجوية .. تفاصيل

الخصاونة: لن نعد بما لا يمكن تنفيذه

 السوسنة - قال رئيس الوزراء الدكتور بشر الخصاونة، الاربعاء، ان   الحكومة استمعت بكلّ اهتمام وتقديرٍ واحترام، إلى نقاشات مجلسكم الكريم للبيان الوزاري، وهي نقاشات تنمّ عن إدراكٍ لمتطلّبات المرحلة، وصعوبتها، وما تحتاجه من جهد استثنائي، للوقوف على تطلّعات الأردنيين وآمالهم.

 
واضاف الخصاونه انه حينما نقول شراكة حقيقيّة، فإنّنا لا نتجاوز سقف الدستور؛ بل نتحدّث عن مبدأ أصيل، ناجى فيه نبيّ الله موسى عليه الصلاة والسّلام ربّه حين قال: "وَاجْعَل لِّي وَزِيراً مِّنْ أَهْلِي، هَارُونَ أَخِي، اشْدُدْ بِهِ أَزْرِي، وَأَشْرِكْهُ فِي أَمْرِي".
 
واكد الخصاونه انه "نتعاون من أجل الوطن، ونحرص فيها أن نكون عند الثقتين اللتين اجتمعتا تحت هذه القبّة، ثقة جلالة الملك – حفظه الله – التي تشرّفنا بها كحكومة، وثقة الأردنيين التي حظيتم بها كممثّلين لأبناء وبنات وطننا العزيز".
 
واشار  الخصاونه انه عند الحديث عن اختصاصات مجلس الوزراء، وعن المادّة (45) من الدستور، التي تنيط بمجلس الوزراء إدارة جميع شؤون الدّولة الدّاخلية والخارجيةّ، باستثناء ما عُهِد أو يعهد به بموجب الدستور أو أيّ قانون إلى شخص أو هيئة أخرى؛