عاجل

تعميم من الحكومة لمن تلقى اللقاح الصيني سيتوفارم في المملكة

محادثات أردنية مصرية موسعة


 السوسنة - أجرى نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية وشؤون المغتربين أيمن الصفدي، محادثات موسعة مع وزير خارجية مصر سامح شكري، بحثا خلالها توسعة آفاق التعاون بين البلدين الشقيقين ثنائيا وفي إطار آلية التعاون الثلاثي مع العراق الشقيق، بالإضافة إلى المستجدات الإقليمية.

 
وبحسب بيان للخارجية، بحث الوزيران الجهود المبذولة للحفاظ على التهدئة في الأراضي الفلسطينية المحتلة، وبما فيها القدس المحتلة وإطلاق عملية إعادة الإعمار في غزة.
 
وأكد الصفدي وشكري ضرورة بلورة جهد دولي فاعل لإيجاد أفق سياسي حقيقي لحل القضية الفلسطينية على أساس حل الدولتين الذي يجسد الدولة الفلسطينية المستقلة ذات السيادة على خطوط الرابع من حزيران 1967 وعاصمتها القدس الشرقية، لتعيش بأمن وسلام إلى جانب إسرائيل وفق قرارات الشرعية الدولية ومبادرة السلام العربية.
 
كما أكد الوزيران ضرورة دعم جهود الحكومة العراقية تثبيت الأمن والاستقرار وحماية سيادة العراق وتحقيق مصالح شعبه وتكريس النصر الذي حققه على الإرهاب.
 
واستعرض الوزيران التطورات المستهدفة التوصل لحل سياسي للأزمة السورية يعيد لها أمنها واستقرارها ويحفظ وحدتها، والتطورات في ليبيا التي أكدا ضرورة إنهاء أزمتها وفق التوافقات التي توصل إليها الليبيون بما يضمن أمن ليبيا ومصالحها وخروج جميع المرتزقة والقوات الأجنبية منها.
 
ووضع شكري الصفدي في صورة تطورات قضية سيد النهضة، حيث أكد الصفدي وقوف المملكة المطلق مع مصر في موقفها المستهدف التوصل لإتفاق على أساس القانون الدولي يحفظ حقوقها وحقوق جميع الأطراف في مياه النيل. وأكد الصفدي أن أمن مصر المائي جزء من الأمن القومي العربي.
 
واتفق الوزيران على استمرار التواصل والتنسيق تنفيذا لتوجيهات قيادتي البلدين الشقيقين وبما يخدم المصالح المشتركة والقضايا العربية.