مرض غامض يهدد حياة الفنان طلعت زكريا

mainThumb

26-09-2007 12:00 AM

يتابع الوسط الفني في مصر بمزيد من القلق والحزن الحالة الصحية للفنان الكوميدي المتميز طلعت زكريا الذي فشل الأطباء حتى الآن في تحديد هوية المرض الذي داهمه فجأة قبل أيام وأدى لإصابته بغيبوبة وفقدان للذاكرة و دخوله للعناية المركزة في مستشفى مصر الدولي قبل أن ينقل إلى مستشفى دار الفؤاد .

وترتب على سوء الحالة الصحية لزكريا مطالبة أشرف زكي نقيب الممثلين الجهات المختصة بسرعة إتخاذ قرار بعلاجه في الخارج على نفقة الدولة، فيما يحرص عدد كبير من الفنانين في مقدمتهم تامر حسني ومحمد هنيدي وأحمد آدم وأحمد رزق ودلال عبد العزيز؛ على زيارة زكريا بصفة يومية ومساندة زوجته التي لا تعرف على وجه الدقة ماذا حدث لزوجها قبل أن يصاب بالمرض الغامض والذي بدأ أعراضه بارتفاع شديد في درجة الحرارة ونوبات قئ مستمرة وعدم القدرة على التحكم في أعضاء الجسم، قبل أن تذهب به إلى المستشفى فتتطور الحالة للغيبوبة لفترات طويلة وعدم القدرة على تذكر من حوله، وقال الفريق المعالج أن الإحتمال الأكبر وراء ما حدث لزكريا هو إصابة المخ بفيروس عنيف لكن دون القدرة على تحديد نوع هذا الفيروس ولا مصدره ولا طريقة محاصرته .

وأجرى فاروق حسني وزير الثقافة إتصالاً هاتفياً بزوجة زكريا أكد فيها إهتمام الوزارة بمتابعة حالة الممثل الكوميدي الذي بدأ مشواره منذ سنوات طويلة لكنه لم يحقق الشهرة مؤخراً عندما وجد الفرصة للبطولة المطلقة بعد نجاحات متتالية مع نجوم الصف الأول، وكان زكريا يستعد لإطلاق فيلمه الجديد "طباخ الرئيس" خلال عيد الفطر وهو الفيلم الذي حلم به طويلاً، لكن تصويره لم يكتمل بسبب الأزمة الصحية التي أصابت الوسط الفني بالحزن والأسى.