انخفاض الصوديوم في الجسم يزيد خطر النوبات القلبية

mainThumb

23-05-2016 10:25 AM

السوسنة - كشفت دراسة كندية حديثة أن الحفاظ على نظام غذائي منخفض الصوديوم قد لا يكون مفيدا لصحة الإنسان على عكس ماهو سائد في الفكر الشعبي،مبينة إن خفض تناول الملح يوميا يمكن أن يكون في الواقع ضارا بالجسم .
 
 
 
ووجدت الدراسة التي أعدها باحثون بمعهد بحوث صحة الإنسان بجامعة ماك ماستر الكندية وشملت أكثر من 130 ألف شخص من 49 دولة، أن تقليل الصوديوم في النظام الغذائي يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.
 
 
 
وقال الباحث الرئيسي للدراسة الدكتور أندرو مينتي لشبكة "سي بي سي نيوز" الإخبارية الكندية أن الملح من المغذيات الأساسية التي يحتاجها الجسم ويجب ان يحصل على ما يكفي منها، موضحا انه إذا لم يتمكن الجسم من الحصول على ما يكفي من الصوديوم فإن ذلك يمكن أن يؤدي لمجموعة من المشاكل الصحية بما في ذلك زيادة خطر الإصابة بالنوبات القلبية والسكتة الدماغية .
 
 
 
وأكد الباحث الكندي أن الإعتدال بتناول الصوديوم هو أصح خيار للجميع بما في ذلك أولئك الذين يعانون من إرتفاع ضغط الدم.