هل تغريدة الأمير علي تسرّع رحيل الحكومة؟

mainThumb

03-10-2022 09:55 PM

السوسنةـ قال سمو الامير علي بن الحسين: إن ملاعب تحمل اسم الملوك تفتقر لادنى اهتمام من الحكومة، فهل تغريدة الامير علي إيذانا برحيل الحكومة أم للفت نظرها للاهتمام بالملاعب؟.

وفي الآونة الاخيرة كثرت الأقاويل بتعديل موسع على حكومة الدكتور بشر الخصاونة ومنهم من ذهب أبعد من ذلك برحيل الحكومة قاطبة وتشكيل حكومة جديدة وطرح اسم جمال الصرايرة بديلا.

وحتى مجلس النواب أوضحت مصادر أن رئاسة المجلس ستذهب للنائب أحمد الصفدي كنوع من التغيير واستجابة للتعديلات الاصلاحية التي تركز على الشباب والمرأة وهذا ما يدور خلف الكواليس لاقناع النواب بانتخاب الصفدي.

وتبقى الامور بيد جلالة الملك بخصوص تغيير او تعديل الحكومة رغم انها اثبتت وجودها في ازمة كورونا وما تبعها من رفع الاغلاقات وعودة الحركة الاقتصادية والسياحية تنشط شيئا فشيئا، وكذلك جرت في عهدها أكبر منظومة إصلاحية شهدها الاردن منذ التأسيس والمتمثلة بقانون الانتخاب والاحزاب والتعديلات الدستورية تمهيدا لتكليف حكومات حزبية برامجية في العهد القادم.

والملف الذي اخفقت فيه الحكومة هو ملف البطالة والفقر فبقي يراوح مكانه لا بل زاد اتساعا في ظل مديونية كبيرة وموازنة مترنحة تعجز عن تنفيذ اقامة مشاريع ومدن صناعية جديدة للتخفيف من حدة الفقر البطالة.

ورجحت مصادر قبل تغريدة سمو الامير علي ان يكلف الرئيس بشر الخصاونة مجددا باعادة تشكيل حكومة جديدة.

واشارت الى ان ماراثون المشاورات بدأت للدخول في الحكومة الجديدة .

وأكدت عودة بعض الوزراء الحاليين الى وزراراتهم وخروج الكثير منهم وخصوصا الفريق الاقتصادي باستثاء وزير التخطيط.

ورجحت بقاء وزير الداخلية والسياحة والتخطيط والاوقاف، ومن التوقع دخول وجه نسائي جديد بحقيبة مهمة الى الحكومة القادمة.