بعد تويتر و ميتا .. شركة عملاقة تتجه لتقليص الوظائف!

mainThumb

12-11-2022 11:41 AM

السوسنة - تشهد شركات التكنولوجيا الأميركية الكبرى، موجة من تسريح الموظفين، في محاولة لخفض مصاريفها، مع تراجع الإنفاق على الإعلانات الرقمية ومخاطر الركود الاقتصادي.

أحدث هذه الشركات، عملاقة الترفيه "ديزني"، التي تخطط لتجميد بعض التعيينات الجديدة في بعض القطاعات، وتقليص بعض الوظائف.

وكشفت مذكرة داخلية، أن الشركة ستستمر فقط في التوظيف في بعض المناصب الأكصر أهمية، لكن التعيينات في باقي الوظائف ستظل متوقفة.

وجاء هذا القرار بعد إعلان "ديزني" في وقت سابق من هذا الشهر تحقيق صافي أرباح وإيرادات أقل من التوقعات خلال الربع الرابع من السنة المالية 2022.

مبيعات "ديزني" التي بلغت قيمتها 20.2 مليار دولار، في الربع الرابع، جاءت أقل بنحو مليار دولار من توقعات المحللين. كما انخفضت الأرباح، باستثناء بعض الخدمات، إلى 30 سنتا للسهم، وهي أقل من متوسط تقدير المحللين البالغ 51 سنتا.

وخلال الأسبوع الماضي، أعلن الرئيس التنفيذي لشركة "ميتا"، مارك زوكربيرغ، عن تسريح أكثر من 11 ألف موظف، بما يعادل 13 بالمئة من القوى العاملة في الشركة المالكة لـ"فيسبوك". كما قررت "ميتا"، مواصلة تجميد التعيينات الجديدة حتى الربع الأول من العام المقبل.

وجاء تسريح الموظفين في "ميتا" بعد أيام قليلة من قرار شركة "تويتر" بالاستغناء عن حوالي نصف الموظفين، بعد انتقال الشركة إلى المالك الجديد، إيلون ماسك".