تزايد بعمليات تسريح الموظفين في أمريكا

mainThumb

07-12-2022 12:28 PM

السوسنة - حذر بنك الاستثمار الأمريكي جولدمان ساكس من شطب المزيد من الوظائف لديه، في حين أبطأ بنك أوف أمريكا كورب وتيرة التوظيف، في ظل استعداد البنوك الأمريكية الكبرى لركود اقتصادي محتمل يمكن أن يثير موجة تسريحات واسعة في صفوف العمال بمختلف الشركات الأمريكية.

وقال ديفيد سولومون الرئيس التنفيذي لبنك جولدمان ساكس إن البنك قد يضطر إلى الاستغناء عن موظفيه في مجالات معينة ويتعامل بحذر مع موارده المالية في ظل تزايد حالة الغموض الاقتصادي.

وفي بنك أوف أمريكا قرر عدد أقل من الموظفين ترك العمل في الوقت الذي أبطأ فيه البنك وتيرة توظيف موظفين جدد في محاولة لترشيد قوة العمل لديه قبل الركود الاقتصادي المحتمل بحسب بريان موينيهان الرئيس التنفيذي للبنك.

جاءت هذه التصريحات في الوقت الذي كشف فيه بنك الاستثمار مورجان ستانلي عن خططه لشطب حوالي 2000 وظيفة بما يعادل حوالي 2 % من إجمالي قوة العمل لدى البنك على مستوى العالم.

وأشارت وكالة بلومبيرج للأنباء اليوم الثلاثاء إلى أن هذه التحركات تشير إلى اتساع نطاق عمليات تسريح العمالة في قطاعات أمريكية عديدة وليس فقط في قطاع شركات التكنولوجيا بعد إعلان شركة ميتا المالكة لفيسبوك الاستغناء عن آلاف الموظفين بسبب تراجع الإيرادات، كما بدأت شركة التجارة الإلكترونية العملاقة أمازون دوت كوم وشركة الإلكترونيات آبل شطب عدد من الوظائف، أو خفض وتيرة توظيف عمالة جديدة.