الزعبي: 105 ملايين دينار موازنة «البلقاء التطبيقية» دون عجز

الزعبي: 105 ملايين دينار موازنة «البلقاء التطبيقية» دون عجز

 السوسنة - كشف رئيس جامعة البلقاء التطبيقية الدكتور عبدالله الزعبي عن حجم موازنة الجامعة للعام 2019، إذ بلغت (105.057) مليون دينار، بدون عجز، في حين ان العجز المتراكم للسنوات 2016 فما دون انخفض من (21.641) مليون دينار الى (21.371) مليون دينار.

 
وقال الزعبي إن حجم النفقات، وفقاً لتقديرات الموازنة، وصل الى (80.305) مليون دينار، وهو مساو لحجم الايرادات المتوقعة، مبينا ان حجم النفقات ارتفع مقارنة مع العام الماضي، إذ كان (74.538) مليون دينار وفق ما نقلته صحيفة الرأي المحلية . 
 
ولفت الى أن حجم النفقات التشغيلية قدر في موازنة العام الحالي بـ (69.107) مليون دينار، في حين كانت النفقات الراسمالية (3.658) مليون دينار.
 
وأوضح ان الجامعة خصصت ضمن موازنة ما نسبته (9.1%) لغايات نفقات الابتعاث والبحث العلمي، لتسجل أعلى نسبة بين الجامعات الاردنية، بحسب الزعبي.
 
وعزا الارتفاع في حجم النفقات مقارنة مع الاعوام الماضية الثلاثة، الى الزيادة الطبيعية (نسبة النمو) وزيادة المبالغ المخصصة للصيانة وإعادة هيكلة البنية التحتية للجامعة والزيادة الطبيعية للرواتب والاجور وزيادة النفقات الراسمالية، بسبب إعداد وتحديث القاعات التدريسية وشراء الاجهزة والمختبرات والمحاكيات للتخصصات التقنية في الجامعة.
 
واضاف ان زيادة نسبة الانفاق على البحث العلمي والايفاد يعود لتوجه الجامعة لزيادة الابتعاث في تخصصات الذكاء الاصطناعي ومهن المستقبل وكذلك الزيادة في الانفاق على البحث العلمي.
 
وبين انه رصد مبالغ من النفقات الرأسمالية على موازنة 2019، لغايات انشاء ثلاثة مبان في كليات إربد الجامعية والأميرة عالية والهندسة التكنولوجية.
 
وأشار الى أن الجامعة قامت بإعادة هيكلة خططها الدراسية وبرامجها، إذ تم ايقاف القبول في (100) تخصص على مستوى الدرجة الجامعية المتوسطة تصنف بأنها راكدة ومشبعة، الى جانب التوسع في استحداث تخصصات مهن المستقبل.
 
وكشف عن ايقاف ودمج خمس تخصصات على مستوى الدرجة الجامعية الأولى نتيجة لعدم وجود فرص في سوق العمل لهذه التخصصات.
 
وأشار الى خروج(71) عضو هيئة تدريس نتيجة لبلوغهم السن القانونية أو الاستقالة أو عدم تجديد عقودهم، وفي المقابل تم التعاقد مع أعضاء هيئة تدريس لكليات الطب والهندسة والعلوم الحياتية والتوسع بالابتعاث في تخصصات الذكاء الاصطناعي ومهن المستقبل.
 
ولفت الى تخفيض الكادر الاداري في الجامعة بواقع (166) موظفا، نتيجة عدم تعيين موظفين اداريين بدلاً ممن انهوا خدماتهم بسبب الاستقالة او التقاعد البالغ عددهم (166).
 
وبحسب احصاءات الجامعة، فإن حجم موازنة للعام 2018 بلغت (109.147) مليون دينار، فيما كانت لـ2017 (103.280) مليون دينار وكانت لعام 2016 (102.617) مليون دينار.
 
وتبين الاحصاءات ان عامي 2018 و2017، كانتا بدون عجز، في حين كان العجز الفعلي لعام 2016 (2.389) مليون دينار، بينما النفقات التشغيلية لتلك السنوات على التوالي بواقع (65.776) مليون و(64.935) مليون دينار و(63.439) مليون دينار، بينما النفقات الراسمالية (1.222) مليون دينار و(559) الف دينار و(633) الف دينار تقريبا.
 
بالمقابل، فإن نسبة نفقات الابتعاث والبحث العلمي من حجم الموازنة تزايدت من (5%) للعام 2016، والى (5.15) للعام 2017 و(7.35) للعام 2018 لتصل الى (9.1%) للعام الحالي.