عاجل

أمريكا تكشف عن أول خطوة من صفقة القرن

خطة عسكرية أميركية لإرسال آلاف الجنود إلى الشرق الأوسط

خطة عسكرية أميركية لإرسال آلاف الجنود إلى الشرق الأوسط

السوسنة - كشفت صحيفة نيويورك تايمز، الثلاثاء، أن وزير الدفاع الأميركي بالوكالة باتريك شاناهان، قدم خطة عسكرية محدثة تنص على إرسال ما يصل إلى 120 ألف جندي أميركي إلى الشرق الأوسط في حال قيام إيران بمهاجمة القوات الأميركية أو تسريع العمل في مجال الأسلحة النووية.

 
وبحسب الصحيفة، فإن الخطة قدمت في اجتماع لكبار مساعدي الرئيس دونالد ترامب لشؤون الأمن القومي يوم الخميس الماضي، في حين قال مسؤول إن هذه المراجعات لا تدعو إلى غزو بري لإيران، الأمر الذي يتطلب المزيد من القوات.
 
اقرأ ايضا : الكويت تُشكّل هيئة عسكرية لمواجهة غزو يُهدد البلاد 
 
ويعكس هذا التطور تأثير مستشار الأمن القومي الأميركي جون بولتون، أحد أكثر صقور الإدارة حزما فيما يتعلق بإيران، والذي تجاهل الرئيس جورج دبليو بوش نصائحه بمواجهة طهران قبل أكثر من عقد. بحسب الصحيفة الأميركية.
 
ومن غير المؤكد ما إذا كان ترامب، الذي سعى إلى تخفيف الوجود الأميركي في أفغانستان وسوريا، سيعود في نهاية المطاف بالقوات الأميركية إلى الشرق الأوسط، بسبب تهديدات إيران.
 
ولم توضح المصادر ما إذا كان ترامب قد اطلع على الخطة أو تفاصيل عدد القوات التي ينبغي إرسالها إلى الشرق الأوسط..
 
اقرا ايضا :موظف لبناني بالسعودية يُهاجم محمد بن سلمان ..فيديو 
 
والاثنين، عندما سئل الرئيس الأميركي، عما إذا كان يسعى لتغيير النظام في إيران، قال "سوف نرى ما يحدث مع إيران. إذا فعلوا أي شيء ، فسيكون ذلك خطأً سيئًا للغاية".
 
وتعيش الإدارة الأميركية انقسامات حادة حول كيفية الرد على إيران، في وقت تتصاعد فيه التوترات بشأن سياسة إيران النووية ونواياها في الشرق الأوسط.
 
وأعلنت الولايات المتحدة الأميركية في أقل من أسبوع عن إرسال حشد عسكري غير مسبوق إلى المنطقة، ردا على مؤشرات رفع الجاهزية الإيرانية لشن عمليات هجومية ضد القوات والمصالح الأميركية.
 
وتتابعت في الأيام الماضية تصريحات المسؤولين الأميركيين، بعد معلومات مخابراتية عن وجود تهديدات ونوايا من قبل نظام طهران لزعزعة أمن المنطقة وإلى تصعيد محتمل من وكلائها في المنطقة.
 
واليوم الثلاثاء، قال مسؤول أميركي، إن التقييم الأولي في تعرض 4 سفن لأعمال تخريبية في المياه الاقتصادية لدولة الإمارات قبالة سواحل إمارة الفجيرة، الأحد، يشير إلى احتمال تورط إيران في الهجوم الذي استهدف ناقلات النفط.