محافظة: ما يقال عن المناهج فيه الكثير من التجني

محافظة: ما يقال عن المناهج فيه الكثير من التجني

عمان  - السوسنة  - قال رئيس المجلس الأعلى للمركز الوطني لتطوير المناهج الدكتور عزمي محافظة إن أي تغيير في المناهج يأتي انسجاما مع الورقة النقاشية السابعة للملك.

اقرأ ايضا: «الوطني لتطوير المناهج» يرد على النائب العتوم

وأضاف محافظة خلال مؤتمر صحفي، عقد عصر الخميس في مقر المركز، أن هناك لجان فنية ومالية تشرف على جوانب التغيير في المناهج.

وبيّن أن الطبعة الحالية للكتب المدرسية طبعة تجريبية وتعديل المناهج يراعي قيم المجتمع .

اقرأ ايضا: الملك والسيسي يؤكدان على التوصل لحل سياسي في سوريا

وحول مادتي العلوم والرياضيات، قال محافظة إنه تم الإستناد في طرح عطاء المنهجين من خلال وضع إطار عام وخاص، والتي تشمل كل من المقدمة والرؤية والرسالة ومصفوفة المدى والتتابعة، التي تشمل الصفوف من "الروضة حتى الصف الثاني عشر، اضافة الى واساليب التدريس والمراجع ومؤشرات الأداء.

وقال إن 3 شركات عالمية توافقت عروضها مع المتطلبات التي تم طرحها، وذلك من خلال لجنه العطاءات المشكلة من خلال الناحية الفنية والمالية.

اقرأ ايضا: الامن يعلن حركة السفر والشحن عبر جسر الملك حسين

وأضاف أنه تم إحالة العطاء على شركة "كولن" المتخصصة للنشر بمبلغ 3 مليون و700 الف، مبيناً أن هذا الشركة فقط للنشر وليش للتأليف، وتم الإتفاق معها على مناهج من الصف الرابع للصف الثاني عشر في مادتي العلوم والرياضيات.

ونوه الى أن العطاء يشمل الترجمة والتكييف مع البيئة الأردنية والتصيميم، بحيث يكون جاهز للطباعة في وزارة التربية والتعليم.

اقرأ ايضا: الرزاز يدعو لعدم مراكمة المخالفات الإدارية في الحكومة

واضاف أن الكتب الآن بيد الطلبة، مشدداً على أن اأي جهة لديها تعليق على الكتب سيتم النظر فيه، وعليه يتم التعديل، موضحاً أن اي خلل يمكن تصحيحة بالطبعة الجديدة.

وزاد محافظة ان الكثير مما يقال عن المناهج فيه الكثير من التجني وعدم الدقة. 

وبين أن الملاحظات الواردة ستحال إلى المختصين وسيتم تعديل أي كتاب بحسب الملاحظات الواردة، مشيراً إلى أن ما يثار ويجري تداوله عبر وسائل التواصل الاجتماعي والاعلام من ملاحظات  يمكن تلافيها بالطبعة المقبلة.

وعن الأرقام الهندية وما يقابلها من أرقام عربية، والتي جرى تغييرها بالطبعة الجديدة، بين أن الطفل قادر على التعلم.

وأكّد أن من يضعون المناهج هم من أبناء الوطن، ولا يوجد أحد مستورد لتأليف الكتب للطلبة الأردنيين، والمركز الوطني للمناهج توضع بالتشاركية بالتشاركية مع وزارة التربية والتعليم، وأن من يقرها الأخيرة، بعد أن تستوفي المعايير والأسس التي تتناسب مع البيئة الأردنية.

وياتي هذا المؤتمر رداً على تصريحات النائب هدى العتوم والتي اشارت فيها خلال مؤتمر صحفي عقد ظهر الخميس، ان جملة من التجاوزات والمخالفات والاغلاط رافقت المناهج المدرسية لا سيما منهاجي الرياضيات والعلوم للصفين الاول والرابع. 

 اقرأ ايضا: مقتل خمسيني بمشاجرة مسلّحة في جرش