تحذير أميركي: التلفزيون الذكي قد يكون جاسوسا في بيتك

السوسنة-حذر مكتب التحقيقات الفيدرالي الأميركي "اف بي آي" من خطر شراء تلفزيون ذكي، حيث بات الأمر مقلقا الى حد ما.

وفي بيان رسمي، قال مكتب التحقيقات الفيدرالي بمدينة بورتلاند في ولاية أوريغون :"إن عددا من التلفزيونات الذكية الجديدة التي تحتوي على كاميرات مدمجة، تصور وتسجل ما يدور حولها"، حسبما أفادت شبكة "فوكس نيوز" الإخبارية الأميركية.
 
وأضاف: "يطلق على بعض التلفزيونات اسم الذكية لأنها يمكن ربطها بالإنترنت، وتسمح لك بالاستمتاع بعدد من التطبيقات وخدمات البث الشائعة عبر الشبكة العنكبوتية بشكل مباشر".
 
 
اقرأ أيضا:الساعات الذكية خطر يهدد الأطفال
 
 
وبحسب "أف بي آي"، فإن "مصنعي التلفزيون ومطوري التطبيقات ربما يشاهدونك ويستمعون إليك عبر الكاميرا والميكروفون المدمجين في التلفزيون".
 
و لكن الأخطر من ذلك هو أن يكون التلفزيون مدخلا للمتسللين الى هاتفك أو حاسوبك الشخصي المرتبط على نفس الشبكة.
 
 
اقرأ أيضا:إطلاق مختبر التسريع الإنمائي في الاردن
 
 
و وفق ما ذكر مكتب التحقيقات فانه من الواجب الحذر قبل التوجه لشراء التلفزيون الذكي و يجب اجراء بحثا بسيطا في الانترنت حول أنظمة الكاميرا و الميكرفون ونظام الخصوصية الموجود فيه.
 
و لفت مكتب التحقيقات الى ضرورة الانتباه الى الاعدادات الافتراضية في الجهاز نفسه، اضافة الى تغيير كلمة السر باستمرار. اضافة الى وضع غطاء على الكاميرا والميكروفون المدمجين في التلفزيون، لتجنب مراقبتك أثناء مشاهدته.
 
 
اقرأ أيضا:شرط جديد لاستخدام إنستغرام