تونس.. الجملي يطلب تمديد مُهلة تشكيل الحكومة

تونس.. الجملي يطلب تمديد مُهلة تشكيل الحكومة

السوسنة -  طلب المكلف بتشكيل الحكومة في تونس، الحبيب الجملي، من الرئيس قيس سعيد، الخميس، تمكينه من مُدّة زمنية إضافية؛ بهدف استكمال مشاورات تشكيل حكومته، بعد أن واجه مقاطعة عدد من الأحزاب للمشاورات التي يقودها، وفشل في تجميع سند سياسي قادر على ضمان الأغلبية لحكومته داخل البرلمان.

 
وأكّد الحبيب الجملي، في لقاء جمعه بالرئيس التونسي قيس سعيد، ”حرصه على تشكيل الحكومة في أقرب وقت لعرضها على مجلس نواب الشعب“، وفق ما جاء في بيان رسمي نشرته الرئاسة التونسية.
 
وجاء في البيان أيضًا أن الجملي أكّد لسعيّد أن المسار الذي تم اعتماده في اختيار أعضاء الحكومة يقوم على شرط توّفر النزاهة والكفاءة والقدرة على التسيير والتمتّع برؤية وبعد استراتيجي.
 
كما شدّد الجملي على أن الحكومة الجديدة ستكون حكومة كلّ التونسيين، وأنّ مستقبل تونس مسؤولية كلّ الأطياف السياسية مهما كانت الانتماءات الحزبية.
 
وقال الجملي لقيس سعيّد: إن ”الفترة السابقة خُصّصت للمفاوضات ولم تكُنْ إهدارًا للوقت بل لضبط الإجراءات ووضع آليات ومنهجية جديدة في إدارة العمل الحكومي، وهو ما سيساهم في إنجاح عمل الحكومة المقبلة ”، وفق بيان الرئاسة.
 
يجدر بالذكر أن المشاورات التي قادها الجملي تنتهي آجالها الدستورية يوم الأحد القادم، وينص الدستوري التونسي على أن يُقدّم المكلّف بتشكيل الحكومة حكومته إلى البرلمان في أجل شهر من تكليفه.