حقيقة تأجيل مباريات الفيفا في عدد من الدول

السوسنة - أعلن رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) السويسري جاني إنفانتينو، الجمعة، عن احتمالية أنه  تأجيل المباريات الدولية الودية نظرا لتفشي فيورس "كورونا" في عدد من الدول.
 
وقال إنفانتينو لدى وصوله بلفاست، حيث تقام الجمعية العمومية السنوية للاتحاد الدولي في نهاية الأسبوع أن صحة الأشخاض أهم بكثير من أي مباراة كرة قدم و لهذا السبب علينا أن نبحث الوضع ونأمل أن يتحسن أكثر من أن يسوء.
 
وتابع: "في الوقت الحالي، يبدو أن الوباء مستمر في التفشي. إذا كان لا بد من تأجيل المباريات أو لعبها من دون جمهور حتى تستقر الأمور، سنقوم بذلك".
 
اقرأ أيضا:كورونا يوقف الدوري في بلد أوروبي
 
وتم تأجيل جميع مباريات الدوري المقررة في نهاية هذا الأسبوع في سويسرا حيث مقر الاتحاد الدولي للعبة. ومنعت الحكومة السويسرية، المنعقدة في جلسة استثنائية، حتى 15 مارس على الأقل، إقامة أي حدث عام أو خاص يجمع أكثر من ألف شخص.
 
بالإضافة إلى ذلك، ستقام 5 مباريات في الدوري الإيطالي من دون جمهور في نهاية هذا الأسبوع أيضا، في حين تم تأجيل مباريات بطولتي اليابان وكوريا الجنوبية في وقت سابق من هذا الأسبوع.
 
وأردف إنفانتينو قائلا: "لا أستبعد أي شيء في الوقت الحالي. آمل ألا نصل إلى ذلك (تأجيل المباريات). وأعتقد أنه سيكون من الصعب على أي حال فرض حظر عالمي".
 
اقرأ أيضا:مهاجم توتنهام يخضع للحجر الصحي بسبب كورونا
 
وأعرب أكبر مسؤول كروي في العالم، عن أمله في إجراء المباريات الودية الدولية المقررة الشهر المقبل.
 
وفي معرض رده عن سؤال حول إمكانية إقامة مباريات بلا جمهور، اعتبر رئيس الفيفا أن "كل منظم لأي منافسة سيكون عليه أن يقرر ما هو جيد له. على المدى القصير قد يكون هذا حلا، لكن لا يمكننا تصور منافسة بعدة مباريات خلف الأبواب الموصدة على مدار عدة أشهر".