عاجل

كم يبلغ عجز الموازنة العامة لـ 2021 في الأردن؟

معان : فاعليات تدعو لتعزيز المشاركة في الانتخابات البرلمانية

السوسنة - دعت فاعليات شعبية في معان إلى ضرورة تحفيز الناخبين وتعزيز مشاركتهم في العملية الانتخابية لمجلس النواب القادم، من خلال حملات توعوية تقودها مؤسسات المجتمع المدني والأحزاب والمترشحون .


وقال الدكتور محمد الرصاعي من جامعة الحسين اليوم الخميس، إنه يقع على عاتق العديد من الجهات الرسمية والشعبية تحفيز المواطنين على المشاركة الفاعلة بعملية الإقتراع لإختيار ممثلي مجلس النواب التاسع عشر، مشيراً إلى أهمية المشاركة في الإنتخابات القادمة من خلال اختيار النواب الذين يقدمون برامج وخططا تخدم المصلحة الوطنية.


وأضاف، أن دور المرشحين في تلك العملية يتمثل بتقديم برامج وخطط واقعية قابلة للتطبيق وتخدم المصلحة العامة وتراعي احتياجات المواطنين، لافتا إلى أن هذا الدور سيشجع الناخبين على الإنخراط في العملية الإنتخابية، مشيرا إلى أن دور الحكومة في هذا الجانب يتمثل بتوفير الشروط والإجراءات الصحية الوقائية لإزالة تخوفات المواطنين من جائحة كورونا، ويظهر ذلك من خلال وسائل الإعلام المختلفة والرسائل التوعوية التي يجب أن تصل لكل مواطن.


وبين، أن دور الأحزاب ومؤسسات المجتمع المدني يجب أن يتركز في الجوانب الإعلامية والتوعوية، وتنظيم الحملات الشبابية التي تنشر الوعي وتحفز على المشاركة في الإنتخابات، كونها مصلحة وطنية تضمن إستمرار العملية الديمقراطية التي ينخرط بها المواطنون من مختلف الفئات الاجتماعية، لافتاً الى الدور المهم الذي يقع على عاتق الناخبين من خلال أسس اختيار ممثليهم والتي يجب أن تتجه نحو معايير وطنية عامة تخدم الصالح العام.


وقال نائب رئيس بلدية معان غالب الفناطسة، أن عملية تعزيز مشاركة المواطنين في العملية الإنتخابية تحتاج إلى تضافر الجهود وبما يتلاءم مع الظروف الراهنة التي يحكمها استمرار جائحة كورونا، ويكون ذلك من خلال التركيز على دور المراكز الثقافية والنوادي الرياضية والحواضن الاجتماعية والتي تضم شرائح كبيرة من فئات الشباب والنساء، والتي يمكن أن يكون لها دور كبير في نشر الرسالة الإعلامية الموجهة لدعم مسيرة الوطن ومؤسساته التشريعية.


من جهتها، بينت منسقة مبادرة "إبشر يا وطن" لتعزير مشاركة النساء في الإنتخابات، جميلة أبو نوير، أن فئات النساء بحاجة إلى مزيد من التوجيه والتحفيز لتعزيز مشاركتهن في الانتخابات البرلمانية، وأن هذا الوعي سيتحقق من خلال بذل الجهود المجتمعية من قبل النشطاء ومؤسسات المجتمع المدني وأصحاب المبادرات، ومن خلال رفع مستوى التدفق المعلوماتي من قبل الهيئة المستقلة للانتخاب، بحيث يصل إلى مختلف المناطق الجغرافية بطرق سهلة وسريعة .


وقال رئيس نادي معان الثقافي الرياضي ماجد الخوالدة، أن غياب قضايا الشباب واحتياجاتهم عن الشعارات التي يطرحها الكثير من المترشحين للبرلمان يشكل تحدياً قائماً قد يقود إلى إنخفاض نسبة الإقبال على الاقتراع، مطالبا المترشحين بأن يكونوا على قدر من المسؤولية فيما يتعلق بإحتياجات فئة الشباب مؤكدا ضرورة دعم الحكومة للمراكز والحواضن الشبابية خلال الفترة الحالية والتنسيق معها في الحملات التوعوية اللازمة لتعزيز المشاركة في الانتخابات.

اقرا ايضا : رئيس هيئة الأركان يلتقي السفير الهندي