فلسطين النيابية تدين الاعتداءات الإسرائيلية

 السوسنة - دان رئيس واعضاء لجنة فلسطين النيابية الاعتداءات الاسرائيلية على أهالي حي الشيخ جراح في القدس المحتلة، وممارساتها العنصرية تجاه المسيحيين ومنعهم من الوصول إلى أماكن العبادة، خاصة في مدينة القدس المحتلة.

وقال رئيس اللجنة النائب محمد الظهراوي، خلال اجتماع اليوم الاثنين، إن اللجنة تتابع بقلق جميع التطورات التي تجري على اراضي بيت المقدس، مستمدة القوة من مواقف جلالة الملك عبدالله الثاني التي كانت على الدوام ثابتة ومناصرة للقدس والقضية الفلسطينية.
 
واضاف أن اللجنة ستواصل الضغط على جميع الجهات الرسمية والمنظمات الدولية لوقف التهجير القصري الذي تمارسه اسرائيل على ابناء حي الشيخ جراح.
 
واكد أن القضية الفلسطينية تتمتع بالأهمية الكبيرة لدى اعضاء مجلس النواب شأنهم شأن جميع الاردنيين، مثمنا في الوقت ذاته دور الإعلام الذي يعد شريكا رئيسا في الدفاع عن القضية الفلسطينية وحقوق اهلها.
 
بدورهم، اكد اعضاء اللجنة، النواب فايز بصبوص وراشد الشوحة واحمد السراحنة ومغير الهملان واحمد الخلايلة، اهمية تكثيف الجهود والعمل صفا واحدا مع جميع الجهات الرسمية للضغط تجاه إدانة هذه الهجمات العدوانية على ابناء شعبنا في مدينة القدس، وتعزيز موقف اللجنة الرافض لأية قرارات تتخذها اسرائيل فيما يتعلق بتهجير ابناء المدينة لتوسيع مساحة المستوطنات ومسح هويتها الفلسطينية.
 
وفي نهاية الاجتماع، توافق اعضاء اللجنة الحضور على اختيار النائب راشد الشوحة مقررا لها خلفاً للمرحوم النائب حازم المجالي، بالإضافة إلى اعلان انضمام النائب عماد العدوان إلى عضويتها.