عاجل

استمرار تعليق الدوام الوجاهي - تفاصيل

أورام الدماغ وأنواعها


السوسنة - قديماً كان إذا الشخص يعاني من ورم في الدماغ، كانت نسبة نجاتهُ قليلة بسبب عدم وجود أدوات طبية كافية ومتطورة، فكان الخوف والهلع يسيطر على كل مريض بالورم الدماغي. 
 
عكس يومنا هذا بسبب التقدم بالعلم والتكنولوجيا والتطور الطبي، أصبح هناك الكثير من الناس ينجون من هذا المرض، بعد المرور بفترة علاج تمكنهم من النهوض من جديد للحياة.
 
فكانوا الأطباء قديماً عند علاج الورم يستخدمون أداة حادة، للقيام بفتح المخ أو الدماغ بشكل حفرة ليتمكنوا من استئصال العضو المصاب، ومن المحتمل أن تكون أسباب حدوث أورام الدماغ؛ عامل الجنس الذكري، حيث يكثر الإصابة بالرجال أكثر من النساء والتقدم بالسن والعرق، أو وجود الإضرابات الوراثية في الجينات التي تزيد من حدوث الورم.
 
وجاءت في تقديرات المعهد الوطني للسرطان في الولايات المتحدة أنه يوجد 22,340 حالة جديدة من سرطان الدماغ والجهاز العصبي تشخص سنوياً.
فما هو الورم الدماغي؟ وما أنواعه؟ وكيف يتم علاجه؟
 
ورم الدماغ
 
هو نمو كتلة في الدماغ، ويختلف حجمها وسرعة نموها ومدى تأثيرها على وظيفة الجهاز العصبي من جسم لأخر. 
ومن وظائف الجهاز العصبي
ـ الحركة والتنفس والعاطفة والإحساس والتفكير.
ـ نقل الإشارات بين الدماغ وباقي أجزاء الجسم.
يحمل الدماغ وظائف كثيرة لجسم الإنسان، فإن تعطل جزء منه يعني إن الجسم يتعطل لحين معالجة الجزء المصاب. 
 
الأعراض العامة لورم الدماغ
ـ نوبات صداع وتصبح أكثر تكراراً. 
ـ القيء أو الغثيان.
ـ عدم وضوح الرؤية.
ـ فقد الإحساس أو الحركة بالذراع أو الساق.
ـ صعوبة في الاتزان.
ـ صعوبة في الكلام.
ـ تغيرات في القدرة العقلية أو الإدراك العاطفي.
 
 
 
تصنف الأورام الدماغية: 
 
ـ الأورام الحميدة
هذه الأورام لا تنتشر، وهي عبارة عن تجمع خلايا تنمو وتتكاثر مع مرور الوقت.
ويكون معدل الشفاء منها مرتفع، ولكن قد يؤدي الى مشاكل في الدماغ.
 
ومن أعراضها
ـ الشعور بالقشعريرة، والإحساس بالألم وعدم الراحة.
ـ آلام في العظام.
ـ الشعور بخدر وضعف في الأطراف. 
ـ الشعور بخلل في الذاكرة.
ـ الإصابة بالأنيميا وهي أن يفتقر جسم الانسان الى نسبة الحديد في الدم الى ما يكفي من خلايا الدم الحمراء.
ـ ارتفاع درجة حرارة الجسم.
 
أسباب الورم الحميد
ـ التعرض الى الاشعاع. 
ـ عوامل وراثية. 
ـ متابعة حميات مختلفة، والتعرض لأنواع من الصدمات أو الإصابات.
 
وهناك أنواع للورم الحميد منها
ـ أورام الغدد
تنشأ في الطبقة الرفيعة من الأنسجة التي تغطي الغدد والأجزاء الداخلية للجسم مثل: 
ورم الغدد في القولون، ورم الغدة الدرقية وهي عبارة عن كتلة أسفل العنق لا تشكل خطر على الانسان ويمكن إزالتها؛ وورم يوزيني وهو التهاب الأوعية الدموية الصغيرة والتي تصيب عادة البالغين، الذين لديهم حساسية الأنفية. 
وقال الدكتور فولفيو سالفوان: أن ورم يوزيني هو مرض نادر من أمراض المناعة الذاتية لا تتجاوز نسبة الإصابة به خمسة من كل مليون شخص.
وكما قال اخصائي المناعة في مستشفى "كليفلاند كلينك أبو ظبي" أن سبب الإصابة بورم اليوزيني غير معروف حتى الأن، موضحاً أنه يضعف جهاز المناعة ويسبب التهاب الأوعية الدموية.
ـ أورام الليفية 
الأورام الحميدة تنشأ على الأنسجة الليفية كما توجد في أورام الرحم الليفية.
وتكون أحجام الأورام الليفية صغيرة جداً أو كبيرة جداً، ممكن أن تؤذي الرحم وتشوهه.
العديد من النساء يصابون بهذه الأورام خلال حياتهم، ولكن قد لا تكون على معرفة بهذا لعدم ظهور أعراض.
 
 
ـ الورم السحائي
هي الأورام التي تتكون في الغشاء المحيط بالدماغ والحبل الشوكي.
يصعب تشخيصه لبطء تقدمهُ.
 
ـ الورم الشحمي
هو الورم الدهني الذي ينشأ تحت الجلد على الظهر أو الرقبة، يتراوح حجمه بين 1-6 سم.
يصيب ما يقارب 1% من الأشخاص.
علاج الورم الحميد
إذا كان الورم لا يضر بالمريض يقوم الطبيب فقط بمراقبته ومتابعته وفحصه بشكل دوري، فإذا بدأ يحدث أضرار للشخص المريض بسبب الورم الحميد؛ هنا يجب على الطبيب أن يقوم بعملية جراحية لإزالة الورم، وقد يحتاج الشخص الى جلسات علاج نطق وعلاج وظيفي وطبيعي، لتخلص من الأضرار التي نتجت عن الأورام الحميدة، كما هناك علاجات أخرى مثل العلاج الاشعاعي والدوائي لتقليل من حجم الورم ومنعه من النمو والتكاثر.
وتختلف مدة الشفاء حسب حجم الورم ومكانه ونوعه، وغالباً يحتاج الى بضعة أسابيع لشفاء التام من الورم الحميد.
ويحتاج وقت أطول عند إزالة الورم في الدماغ.
 
 
 
 
ـ الأورام الخبيثة
تنمو في الخلايا بصورة سريعة وتنتشر بسرعة في الجسم وتخرج عن السيطرة.
ومن خصائص خلايا الأورام الخبيثة
ـ نمو سريع وخارج عن السيطرة.
ـ تنتشر من مكان المنشأ.
ـ تأتي على الخلايا القريبة والبعيدة.
ـ ومن الممكن أن ترجع بعد العلاج.
ـ تظهر بداخل الخلية كروموسومات وحمض نووي بشكل كبير.
ـ تفرز الهرمونات التي تؤدي الى خسارة الوزن.
ـ تكون نواة كبيرة غامقة اللون. 
أنواع الورم الخبيث
ـ كارسينوما
تتكون في المعدة والرئة والبنكرياس والكبد، ويكون منشأها الأصلي في الأنسجة الطلائية للخلايا التي تغطي معظم أعضاء الجسم.
ـ ساركوما
الأورام في هذا النوع يتكون وينشأ في العظام والأوعية الدموية وخلايا الدهنية والعضلات والأعصاب.
ـ لوكيميا
هذا النوع من الأورام يتكون في نخاع العظم المنتج لخلايا الدم.
 
ـ ورم الخلايا الجنسية
تتكون داخل الغدد التناسلية وتحدث نتيجة عيوب خلقية، ومن الممكن أن تنشأ في الدماغ أو البطن.
حيث تنتشر لدى النساء الشابات التي تكون أعمارهم أقل من 21 سنة، أما أورام التناسلية عند الشباب تحدث بعد سن البلوغ وعند الأطفال تحدث عند حديثي الولادة والرضع التي تقل أعمارهم عن 4 سنوات. 
ـ الورم الأرومي
يظهر هذا النوع في الدماغ أو الأعصاب.
ويكون الأطفال أكثر عرضة للإصابة في هذا الورم. 
 
ولأن الورم الخبيث ينمو ويكبر وينتشر بسرعة، يقوم الأطباء بتقديم العلاج اللازم والسريع له، ويكون العلاج بالجراحة أو الاشعاع أو عن طريق الكيماوي حسب حجم الورم ومدى تأثيره على الجسم.
ومن الممكن أن يحتاج للشفاء منه مدة طويلة قد تكون سنوات.
 
وهناك أنواع للأورام:
ـ أورام الدماغ الأولية 
تتكون بعض الخلايا السرطانية في الدماغ عندما ينحرف بعض خصائصه المعتادة، وعندها تنمو الخلية عند الانحراف بشكل جديد وتتكاثر؛ فتدعى أورام الدماغ الأولية نتيجة تغير في الشكل وعدم الانتظام في النمو، لأن مصدرها يكون أنسجة الدماغ. 
 
ومن هذه الأورام الأولية الأكثر شيوعاً
ـ الورم الدبقي
هي أحد أورام الجهاز العصبي، التي تحدث في المخ والحبل الشوكي. 
وأهم أنواعه:
أورام النجمية
يتواجد في الدماغ أو الحبل الشوكي، ومن أكثر مسببات الصداع والغثيان التي تحدث في الدماغ هو الورم النجمي.
ومن أكثر مسببات الإعاقة والضعف في المنطقة المأثرة التي تحدث في الحبل الشوكي بسبب الورم النجمي.
أورام البطانية العصبية
تقع هذه الأورام بجانب المخيخ، ويمكن للورم أن يمنع وصول تدفق سائل النخاع الشوكي ويتسبب في ضغط داخل الجمجمة.
أورام الدبقية قليلة التغصن 
تعد أكثر أنواع أورام المخ شيوعاً.
ويعمل نوع الورم الدبقي الموجود على تحديد سير علاجك وطريقة سير المرض. 
 
ـ الورم السحائي
ورم ينشأ من السحايا وهي الأغشية التي تحيط بالنخاع الشوكي والدماغ.
 
 
 
وأهم انواعه:
ورم الغدة النخامية الحميدة.
الأورام العصبية.
الأورام الأرومية النخاعية. 
 
والنوع الثاني من الأورام: 
ـ النقائل في الدماغ
والتي تكون مصدرها جزء آخر من الجسم حيث تتكون في الدماغ نتيجة ورم آخر في الجسم.
ما يقارب 25% من الأورام التي تتكون في أماكن أخرى من الجسم وتنقل الى الدماغ.
 
وفي النهاية لا نقول إلا أن الشفاء التام دائماً يأتي من الله تعالى فهو القادر على كل شيء وقادر على فعل معجزة، والأطباء والدواء ليسوا إلا وسيلة للشفاء فقط.
"إذا مرضت فهو يشفين" الله هو الذي ينعم علينا بالطعام والشراب، وإذا أصابنا مرض فهو الذي يشفي ويعافي.
وللاطمئنان على حالتك ووضعك الصحي لا بد أن تقوم بعمل فحوصات دورية كل فترة معينة.
"فإن الصحة هي الثروة الحقيقية وليس قطعة من الذهب والفضة".