عاجل

تصريح رسمي جديد حول فرض إغلاق وتحويل جميع طلبة المدارس للتعلم عن بُعد

ندوة حول رعاية وكفالة اليتيم ومكانته بالإسلام في العقبة


السوسنة : نظم ملتقى الشفا الثقافي بالتعاون مع جمعية الهلال الأحمر الاردني فرع العقبة، أمس ندوة بعنوان، "رعاية وكفالة اليتيم ومكانته بالإسلام"، في قاعة نادي الخليج في المدينة.

وبين مفتي محافظة العقبة محمد الجهني اهتمام القرآن الكريم باليتيم والحث على رعايته وفضل ذلك، وحرص الهدي النبوي على الإحسان اليه.
 
وأكد أن رعاية اليتيم لا تقتصر على الرعاية المادية بل ان الرعاية المعنوية والنفسية أهم وأولى وأشد أثرا في نفس اليتيم ونشأته بعد أن فقد والده او كلا والديه، مستشهدا بأمثلة وشواهد عديدة من السنة النبوية وحياة السلف الصالح في رعاية اليتيم والاهتمام به، لاسيما وان رعاية اليتيم تجلب الخير والبركة والاجر والثواب العظيم لمن يقوم بها.
 
واشار الجهني الى خطورة التعدي على مال اليتيم لقوله تعالى (ولا تقربوا مال اليتيم الا بالتي هي أحسن حتى يبلغ أشده)، موضحا ان الله تعالى حذر من أذية اليتيم فقال جل شأنه (فأما اليتيم فلا تقهر) ومن الصفات الذميمة ردع اليتيم فقال (فذلك الذي يدع اليتيم).
 
ولفت الى ان نبينا صلى عليه وسلم كان يتيما فمن الله عليه وكرمه على العالمين. وتحدث الأستاذ في جامعة البلقاء التطبيقية، ورئيس ملتقى الشفا الثقافي الدكتور حسين ربابعة عن دور مؤسسة إدارة وتنمية أموال الايتام في الحفاظ على حقوق الايتام واموالهم، مشيرا إلى ان المؤسسة انشئت في عام 1972 وهي ذات استقلال إداري ومالي، وذلك بموجب قانون الايتام الذي صدر عام 1953 ويتم تحويل أموال الايتام إليها من قبل المحاكم الشرعية من أجل المحافظة عليها وصونها من العبث والضياع، وكذلك القيام باستثمارها بمشروعات مختلفة وفق أحكام الشريعة الإسلامية.
 
واوضح ان المؤسسة تسهم بمساهمة فاعلة بالتنمية الاقتصادية والاجتماعية بالمجتمع الأردني من خلال فروعها في مختلف محافظات المملكة.