مفتي عام المملكة يحاضر في كلية الدفاع الوطني


 السوسنة - قى سماحة مفتي عام المملكة الأردنية الهاشمية، الشيخ عبد الكريم الخصاونة، اليوم الأحد، محاضرة في كلية الدفاع الوطني الملكية الأردنية، بعنوان: "الإسلام والوسطية،" للدارسين في دورة الدفاع 19، بحضور آمر الكلية العميد الركن الدكتور عوض الطراونة ورئيس وأعضاء هيئة التوجيه فيها.

وقال الدكتور الخصاونة إن الوسطية هي خاصية من خصائص الدين الإسلامي ومميزات الشريعة الإسلامية، فالدين الإسلامي هو دين السماحة واليسر والمحبة، وإن أمة الوسط هي الأمة المعتدلة، فكلما مالت الأمة إلى الاعتدال أصبح العالم أكثر توازناً واستقراراً.
 
وأشار مفتي عام المملكة إلى أن وسطية الأمة الإسلامية مستمدة من وسطية منهجها ونظامها، فهو منهج وسط لأمة وسط، ومنهج للاعتدال والتوازن، فلا إفراط ولا تفريط ولا غلو ولا تقصير، وأن الإرهاب والتطرف هو الخروج عن نهج الوسط المعتدل، فقد جاءت رسالة عمان لمحاربته، والدعوة للتعددية والتعارف والتآلف والوئام.
 
وأضاف أن كل مقاصد الشريعة الإسلامية جاءت لخدمة الضرورات الخمس التي يجب المحافظة عليها وهي؛ الدين والنفس البشرية والعقل والنسل والمال.
 
وفي نهاية المحاضرة، دار نقاش موسع أجاب خلاله الخصاونة على أسئلة واستفسارات الحضور.