عاجل

بعد ارتفاع كبير.. الحكومة تصدر قرارات جديدة وصارمة

وزيرة صهيونية: نتنياهو يسعى لنسف علاقات إسرائيل مع الأردن


السوسنة -  اثارت قضية تزويد الاحتلال للاردن بكيمات إضافية من المياه الجدل في الأوساط السياسية الإسرائيلية.

وقبل أيام قال رئيس الوزراء السابق وزعيم المعارضة بنيامين نتنياهو توقيع الحكومة الاسرائيلية الحالية بقيادة نفتالي بينيت على اتفاق مع الأردن، لتزيده بإمدادات مياه إضافية، وذلك "دون الحصول على أي مقابل سياسي" بحسب وصفه.

وردا على هذه التصريحات ، اتهمت وزيرة الطاقة الإسرائيلية كارين الحرار نتنياهو بنشر أخبار كاذبة في مسعى إلى "نسف علاقات إسرائيل مع الأردن".

ورفضت الحرار، في حوار مع إذاعة الجيش الإسرائيلي اليوم الأحد، الانتقادات التي وجهها نتنياهو وحزبه "الليكود" إلى الاتفاقية المبرمة الأسبوع الماضي والتي ستزيد إسرائيل بموجبها بنحو ضعفين إمدادات المياه إلى الأردن.

ونفت الوزيرة صحة تصريحات نتنياهو الذي قال إن إسرائيل بموجب هذه الاتفاقية تقدم أكثر مما تحصل عليه من الأردن في المقابل، مشيرة إلى أن عمّان تدفع الثمن نفسه الذي يدفعه مستهلكو الماء في إسرائيل.

وقالت: "زعيم المعارضة ينشر أخبارا كاذبة ويزعم أننا نصدر الماء مجانا، على الرغم من أن ذلك لم يحصل أبدأ. ليس هناك أي هدايا مجانية، بل هناك علاقات ينبغي تطويرها، وهي من الأصول الاستراتيجية لإسرائيل".

وشددت الوزيرة على أن كل من ينشر معلومات كاذبة عن هذه الاتفاقية يحاول الإضرار بعلاقات إسرائيل مع الأردن.