توضيح هام من التربية بشأن الوضع الوبائي في المدارس


السوسنة : أشارت الأمينة العامة للشؤون الإدارية في وزارة التربية والتعليم، الدكتورة نجوى قبيلات، إن الوضع الوبائي في مدارس المملكة مطمئن بالرغم من ارتفاع أعداد الإصابات بين الطلبة

 
وأكملت قبيلات بتصريحات صحفية ، أن نسبة الإصابات النشطة بين الطلبة بلغت 3 آلاف في المئة.
 
وقالت أنه تم تطبيق خفض مدة حجر مخالطي الحالات الإيجابية من الطلبة إلى 5 بدلا من 14 يوما، بشرط عمل فحص PCR قبل العودة إلى المدرسة، مشيرة إلى عودة 543 شعبة صفية من التعليم عن بعد إلى التعليم الوجاهي.
 
منوه إلى أن العودة للتعليم عن بعد غير واردة في خطط وزارة التربية، مشيرة إلى أنه ورد في دليل العودة للتعليم أن الوزارة تذهب للتعلم عن بعد في حال إصابة الطلاب بالفيروس لمدة 14 يوما وتم تخفيضها لمدة 5 أيام، وهذا دليل على أن الوزارة ماضية في التعليم الوجاهي.
 
أما بالنسبة لتقديم الامتحانات في الفصل الأول، أوضحت إنه إجراء احترازي في ظل تزايد أعداد الإصابات بالفيروس في فصل الشتاء، كما أن فصل الشتاء يساعد على انتشار الأمراض مثل الانفلونزا وغيرها وجميعها مشابهة لأعراض الإصابة بالفيروس.
 
وأكملت أن الدورة التكميلية لطلبة التوجيهي في 30 كانون الأول، والامتحانات ستكون في مدارس ويتطلب استلامها وتعقيمها قبل دخول طلبة التوجيهي الى الامتحان حسب بروتوكول التوجيهي المعمول فيه بوزارة التربية.
 
كما أن هذه الدورة الوحيدة منذ دخول جائحة كورونا تعقد بالتزامن مع العام الدراسي، حيث ارتأت الوزارة أن يكون هذا مبرر آخر لتقديم موعد الامتحانات وترحيل الأيام التي تم اختصارها في الفصل الأول وإضافتها للفصل الدراسي الثاني.