فايزر تطور لقاحا جديدا


السوسنة -  أعلنت شركتا فايزر وبيونتك، يوم الثلاثاء، البدء في تجربة سريرية لاختبار نسخة جديدة من لقاحهما مصممة خصيصا لاستهداف المتحور أوميكرون.

 
وتعتزم الشركتان اختبار الاستجابة المناعية الناجمة عن اللقاح المخصص لأوميكرون كنظام من ثلاث جرعات للأشخاص غير المطعمين، وكجرعة منشطة للذين تلقوا جرعتين من لقاح الشركتين الأصلي.
 
كما تختبر الشركتان جرعة رابعة من اللقاح الحالي مقارنة بجرعة رابعة من اللقاح المخصص لأوميكرون لدى من تلقوا جرعتهم الثالثة من لقاح فايزر بيونتك قبل ما بين ثلاثة وستة أشهر.
 
وتعتزم الشركتان دراسة سلامة اللقاحات وقابليتها للتحمل لدى أكثر من 1400 شخص سيشاركون في التجربة.
 
وقالت كاثرين جنسين، رئيسة قسم الأبحاث وتطوير اللقاحات في شركة فايزر، في بيان: "بينما تُظهر الأبحاث الحالية والبيانات أن الجرعات المعززة تواصل إتاحة مستوى عالٍ من الحماية ضد اشتداد المرض ودخول المستشفى مع الإصابة بمتحور أوميكرون، فإننا ندرك الحاجة إلى الاستعداد في حالة تراجع هذه الحماية مع مرور الوقت وربما المساعدة في معالجة أوميكرون والسلالات الجديدة مستقبلا".
 
وأوضحت فايزر أن نظام الجرعتين للقاح الأصلي قد لا يكون كافيا للحماية من الإصابة بمتحور أوميكرون، وأن الحماية التي يوفرها وتحول دون حاجة المرضى لدخول المستشفيات والوفاة قد تتضاءل، حسبما نقلت "رويترز".