دليل ارشادي لبيع طاقة الكهرباء من الطاقة المتجددة

mainThumb

04-12-2012 06:56 PM

 عمان - السوسنة -  اقرت هيئة تنظيم قطاع الكهرباء الدليل الارشادي لربط نظم مصادر الطاقة المتجددة على شبكة التوزيع باستخدام عدادات صافي القياس استنادا لتعليمات بيع الطاقة الكهربائية المولدة من الطاقة المتجددة.

 
وبحسب الدليل يتوجب على شركة الكهرباء ان توفر عدادات (القياس) لاي مشترك يرغب بربط وتشغيل نظم مصادر الطاقة المتجددة على شبكتها شريطة التقيد بالمتطلبات الواردة في الدليل الارشادي على ان تقوم شركة الكهرباء المعنية بعمل تسوية شهرية بين كميات الطاقة الكهربائية بوحدة الكيلو واط ساعة التي يصدرها المشترك الذي لديه مثل هذه النظم الى شبكة الكهرباء وتلك التي يقوم باستجرارها من الشبكة.
 
وقال رئيس مجلس مفوضي هيئة تنظيم قطاع الكهرباء محمد حامد ان الدليل الارشادي يهدف الى تنظيم اجراءات ربط وتشغيل نظم مصادر الطاقة المتجددة مع شبكة الكهرباء، مؤكدا ان النظام يشجع المشتركين على استخدام الطاقة المتجددة والاستفادة من نظام صافي القياس علما بان تركيب نظام الالواح الكهروضوئية يسهم بشكل ملحوظ في ترشيد الطاقة الكهربائية المستهلكة.
 
وبين ان الالواح الكهروضوئية تتيح امكانية تحويل اشعة الشمس الى طاقة كهربائية مباشرة باستخدام اشباه الموصلات المكونة للخلايا الشمسية الموجودة بهذه الالواح خاصة ان الاردن يتمتع بـ300 يوم مشمس في السنة كما تساهم الطاقة الشمسية في الحد من انبعاثات غاز ثاني اكسيد الكربون الناتج عن حرق الوقود الثقيل والذي يسبب ظاهرة الاحتباس الحراري.
 
وحول اسعار بيع الطاقة المتجددة اوضح حامد انه بموجب التعليمات المنظمة لبيع الطاقة الكهربائية المولدة من نظم مصادر الطاقة المتجددة الصادرة عن الهيئة تم تحديد تعرفة بيع الطاقة الكهربائية المولدة من مصادر الطاقة الشمسية بقيمة120 فلس لكل كيلو واط ساعة ومن المصادر الاخرى مثل طاقة الرياح بقيمة85 فلسا بينما حددت من النظم الهجينة (رياح وشمسي) بقيمة 95 فلسا.
 
واشار الى ان التعليمات بينت انه في حال قيام المشترك بتركيب نظم مصادر طاقة متجددة ذات منشا اردني يمنح زيادة مقدارها 15 بالمئة على تعرفة البيع.
 
وقال ان الدراسات التي قامت بها الهيئة على عدة فئات من المشتركين المنزليين والتي تطبق عليهم تعرفة الشرائح اوضحت بانه اذا كان معدل كمية الطاقة المستهلكة شهريا من قبل المشترك تتراوح من300 الى500 كيلو واط ساعة بقيمة تتراوح من16 الى33 دينار وقام بتركيب نظام الواح شمسية بقدرة واحد كيلو واط بكلفة تقدر بحوالي1800 دينار فانه سيحقق وفرا في قيمة فاتورته الشهرية بقيمة تتراوح من11 الى13 دينارا اي ستنخفض فاتورته الشهرية بنسب تتراوح بين40 بالمئة الى70 بالمئة.
 
اما بالنسبة للمشترك الذي يصل معدل استهلاكه الشهري من الطاقة الكهربائية لغاية750 كيلو واط ساعة بقيمة65 دينارا وقام بتركيب نظام الواح شمسية بقدرة واحد كيلو واط فانه سيحقق وفرا يبلغ21 دينارا اي ستنخفض فاتورته الشهرية بنسبة32 بالمئة وبالتالي سيكون قادرا على استرداد قيمة استثماره خلال7 سنوات.
 
بينما يستطيع المشترك الذي يبلغ استهلاكه الشهري1000 كيلو واط ساعة بقيمته107 دنانير حسب تعرفة الكهرباء المطبقة حاليا توفير24 بالمئة من قيمة الفاتورة اذا قام بتركيب نظام بقدرة واحد كيلو واط او توفير ما نسبته64 بالمئة من الفاتورة في حال ركب نظام بقدرة3 كيلو واط وبفترة استرجاع في حدود6 سنوات.
 
وبين ان احصائيات الجمعية العلمية الملكية على مجموعة من المنازل التي تم تركيب نظام الواح كهروضوئية لها باستطاعة250 واط اظهرت ان حجم الاستهلاك الشهري من الطاقة الكهربائية لكل منزل في حدود300 كيلو واط ساعة شهريا بمعدل16 دينارا تقريبا حسب التعرفة الكهربائية المطبقة حاليا حيث تبين ان70 بالمئة منهم لاحظوا انخفاض في فاتورة الكهرباء خلال الثلاثة اشهر الاولى من تركيب النظام وبنسب توفير بلغت حوالي20 بالمئة من الاستهلاك وان95 بالمئة من اصحاب المنازل الذين ركبوا النظام قد زاد لديهم الوعي باهمية استخدام الطاقة المتجددة بحسب الاحصائية التي قامت بها الجمعية.
 
وقال ان شركة الكهرباء الاردنية تسلمت ثمانية طلبات من بعض المشتركين لديها بخصوص تركيب نظم مصادر طاقة متجددة (نظام الواح كهروضوئية/شمسية) بهدف تخفيض كمية استهلاكاتهم الشهرية من الطاقة الكهربائية مشيرا الى ان الشركة قامت بـ 29 تشرين الثاني الماضي بربط اول نظام كهروضوئي على شبكتها الكهربائية باستطاعة2 كيلو واط استنادا لتعليمات صافي القياس الصادرة عن الهيئة ويعود النظام المشار اليه لمشترك يبلغ معدل استهلاكه الشهري من الطاقة الكهربائية600 كيلو واط اي بقيمة50 دينارا تقريبا.
 
وبين ان المواطن يهدف من خلال هذا النظام الى تخفيض معدل استهلاكه الشهري بحيث يصبح280 كيلو واط وبذلك تصبح فاتورته الشهرية18 دينارا بدلا من50 دينارا مما يعني انه استطاع تخفيض ما نسبته66 بالمئة من قيمة الفاتورة علما بان كلفة النظام قد بلغت3 الاف دينار وبفترة استرجاع لكفة النظام بما يقارب6 سنوات واحتاج النظام لتركيبه لمساحة20 مترا وتم وضعه على سطح المنزل العائد للمشترك. بترا