الصفدي في الكونغرس

mainThumb

29-09-2022 11:51 PM

السوسنة - أجرى نائب رئيس الوزراء ووزير الخارجية وشؤون المغتربين أيمن الصفدي عدداً من اللقاءات مع قيادات وأعضاء مجلسيّ الشيوخ والنواب الأمريكيين، ركزت على مذكرة التفاهم الرابعة حول الشراكة الاستراتيجية بين المملكة والولايات المتحدة، والتي تؤطر المساعدات المالية التي تعتزم الولايات المتحدة تقديمها للأردن للأعوام (2023-2029).

وبحث الصفدي وأعضاء الكونغرس، الذين التقاهم اليوم وأمس، سبل تعزيز التعاون الأردني الأمريكي في مختلف المجالات، حيث أكدوا صلابة الشراكة الأردنية الأمريكية والحرص على تطويرها.

وأشاد الصفدي بمواقف الكونغرس الداعمة للمملكة، وبما تقدمه الولايات المتحدة من مساعدات لرفد العملية التنموية ودعم برنامج الإصلاح الذي تبنته المملكة، وجهود التعامل مع تبعات الأزمات الإقليمية.

وأكد أعضاء الكونغرس تثمينهم الجهود التي يقودها جلالة الملك عبدالله الثاني لتكريس الأمن والاستقرار في المنطقة.

وتناولت المحادثات أيضاً عديد قضايا إقليمية، وفي مقدمها القضية الفلسطينية، والأزمة السورية، ودعم العراق واستقراره، ودعم لبنان، والتعاون في مجال محاربة الإرهاب، والأمن الغذائي.

وشملت لقاءات الصفدي، في مبنى الكونغرس الأمريكي، اجتماعاتٍ مع رئيس لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ السيناتور روبرت مينينديز، ورئيس الكتلة الجمهورية في اللجنة الفرعية لمخصصات وزارة الخارجية الأمريكية والعمليات الخارجية في مجلس الشيوخ السيناتور ليندسي غراهام، ورئيس الكتلة الجمهورية في لجنة المخصصات في مجلس الشيوخ الأمريكي السيناتور ريتشارد شيلبي، ورئيس اللجنة الفرعية للشرق الأوسط وشمال إفريقيا في لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ السيناتور كريس ميرفي، ورئيسة لجنة المخصصات في مجلس النواب الأمريكي النائب روزا ديلاورو، ورئيس الكتلة الجمهورية في لجنة الشؤون الخارجية في مجلس النواب الأمريكي النائب مايكل ماكول، ورئيس اللجنة الفرعية لشؤون الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في مجلس النواب الأمريكي النائب تيد دويتش.

إلى ذلك، شارك الصفدي، يوم أمس، في جلسة حوارية حضرها عددٌ من المفكرين والباحثين من مراكز البحث والفكر الأمريكية، وتناولت علاقات الشراكة الأردنية-الأمريكية، وآخر التطورات في المنطقة.