آخر الأخبار

أكثر الأخبار قراءة

قصص للأطفال .. الغربان المزعجة

قصص للأطفال .. الغربان المزعجة

السوسنة - شذى المشاعلة

يحكى أن مجموعة من الغربان عاشت في مملكة الحيوانات في الغابة الكبيرة ، وكانت معروفة بميلها للمزاح مع جميع من في الغابة و حبها للسخرية منهم دائماً  ، فقد كانت تصدر الأصوات والنعيق ليل نهار حتى تفزع الحيوانات وتوهمهم بخطر محقق وتستمر بالضحك على منظرهم وهم يسرعون بالهروب من الخطر الكاذب .
 
انزعج جميع من في الغابة من أفعال الغربان وتصرفاتهم التي ازدادت سوءاً يوماً بعد يوم و أرعبت صغار الحيوانات ليلاً حتى صار صوت بكائهم يصدح عالياً كل ليلة فلا تهدأ حتى يجلس والديها إلى جانبها فيشعرون بالأمان .
اقرأ أيضا :  قصص للأطفال .. المحافظة على الشجرة
وتتالت الأيام على هذا المنوال ، حتى قرر العصفور أخيراً بشجاعة أن يذهب للأسد العظيم ملك الغابة ويخبره بما تفعل الغربان بحيوانات المملكة .
 
دخل العصفور الصغير على ملك الغابة بأدب و أخبره بانزعاج الحيوانات و سوء أفعال الغربان التي لا تحترم أحدا ، عندها زأر الأسد بغضب وقرر أن يعاقب الغربان بمكر و دهاء ، فطلب من العصفور أن يشيع في المملكة أن الملك قد أصيب بمرض خطير جعله مفترساً يأكل كل من يصدر صوتاً عالياً و يبطش به ، عندها خافت الحيوانات جميعها والتزمت بيوتها ، حتى وصل الأمر إلى الغربان التي ارتعدت رعبا مما سمعت فهي الأكثر إزعاجا و بلبلة في المملكة ، عندها قررت الرحيل عن الغابة و الهرب من الملك القوي .
اقرأ أيضا : قصص للاطفال .. الامير وصديقه الفقير
وبعد ذلك وعندما تأكد الملك من عدم عودة الغربان السيئة أظهر نفسه لحيوانات المملكة وأخبرهم جميعاً بخطته الذكية وأنه لم يصب بأي أذى ولكنها كانت خطة للانتقام من الغربان المؤذية ، ففرح الجميع و عاد الهدوء والسكينة و الأمان يملك أرجاء الغابة.