مطالب بالحفاظ على نظافة الأماكن السياحية في عجلون

السوسنة - طالب عدد من المهتمين البيئيين الجهات الرسمية والسياحية والاهلية والجمعيات والمراكز الشبابية والمدارس بأهمية الحفاظ على نظافة الاماكن السياحية والاثرية ومواقع التنزه في محافظة عجلون وايلاء هذه الاماكن الاهتمام والعناية الخاصة للحفاظ على المعالم الجميله فيها.

واشاروا إلى أهمية زيادة حملات النظافة في الأماكن السياحية التي يرتادها السياح بشكل دائم خصوصا أيام العطل بالإضافة إلى اقامة المحاضرات والندوات وورش العمل التي تدعو إلى الاهتمام بنظافة الأماكن السياحية والحفاظ عليها.
 
واكدت رئيسة جمعية البيئة فرع عجلون ربيعة المومني أهمية التشاركية بين جميع المؤسسات المدنية والمجتمع المحلي وتكثيف الجهود للحفاظ على البيئة من خلال عقد المؤتمرات والندوات وورش العمل التي توصي بالحفاظ على البيئة .
 
وقال حمزة شويات، وهو أحد المتنزهين، إن الحفاظ على البيئة وخصوصا أماكن التنزه موضوع يحتاج الى تعاون الجميع ونشر التوعية بعدم القاء مخلفات التنزه مطالبا الجهات المعنية بتكثيف حملات النظافة لجمع هذه المخلفات ووضع حاويات كبيرة في تلك المناطق للحفاظ على جماليتها .
 
واشار الناشط التطوعي من بلدة اشتفينا علي القضاة إلى أن تراكم النفايات من قبل المتنزهين خصوصا في منطقة غابات اشتفينا، التي يرتادها السياح للاستظلال تحت اشجارها، يشكل كارثة بيئية تؤثر سلبا على المواطن والبيئة وتعكس صورة سلبية غير حضارية خصوصا داخل الغابات وعلى جوانب الطرق.
 
وقال مدير سياحة المحافظة محمد الديك إن المديرية وبالتعاون مع عدد من الجهات المعنية تنفذ العديد من حملات النظافة للأماكن السياحية والطبيعية مشيرا إلى أن مناطق التنزه والاصطياف بحاجة إلى عناية وإدامة أعمال النظافة بصورة مستمرة وترك المكان نظيفا حتى يستطيع أن يجلس به أشخاص آخرون بدلاً من تركه مكرهة صحية.
 
وناشد المتنزهين بالمحافظة على النظافة في الغابات وعدم اشعال النار واطفائها قبل المغادرة وخصوصا في ظل ارتفاع درجات الحرارة .