وزير فلسطيني يحذّر من مؤامرة خطيرة يُدبرها الاحتلال

وزير فلسطيني يحذّر من مؤامرة خطيرة  يُدبرها الاحتلال
السوسنة -ىحذّر الوزير الفلسطيني ناصر قطامي مستشار رئيس الوزراء الفلسطيني لشؤون الصناديق العربية من مؤامرة يُدبرها الاحتلال لفسخ العلاقات العربية الفلسطينية المتينة .  
 
وقال قطامي إنه ”رغم أن الحصار المالي مطبق الآن، إلا أن المؤشرات تقود إلى رغبة الاحتلال في تشديد الحصار أكثر، ووتيرة الحصار سترتفع أكثر وأكثر“.
 
اقرأ أيضا : البحر الميت يبلغ أدنى مستوى بالتاريخ وتحذير من اختفائه 
 
وأكد أن ”هناك خطة صهيونية يمينية ضدنا، هدفها إطباق الحصار علينا، ويجب أن ندرك جميعًا أن هذا الحصار ليس مؤقتًا“ .
 
ونوه في لقاء مع وكالة ”معًا“، إلى أن ”الشعب الفلسطيني يواجه على مراحل الفقر، بل هو إفقار ممنهج تمارسه الجهات المعادية للفلسطينيين، مطالبًا بزيادة التنسيق في إدارة الموارد لتغطية الاحتياجات الأساسية الملحة.
 
وشدد على أن القيادة الفلسطينية أمام خيارين حاليًا أوضحهما بقوله: ”نحن أمام مدرستين، مدرسة الواقعية التي تقول، إما أن نتعايش مع الاحتلال، ومدرسة تصويب المسار والخروج تحت المحتل ومسك زمام المبادرة لإدارة الموارد.
 
وأكد قطامي، أن دعم المنظمات الأهلية لا يقل أهمية عن دعم الحكومة، رغم أن دعم المنظمات الأهلية يحتاج لإعادة توجيه ليخدم المصلحة الوطنية وينسجم مع خطط البناء والصمود وتعميق الأثر.
 

ومضى قائلًا: “ من خلال موقعي أرى أن الإخوة العرب ملتزمون بتعهداتهم وأوفوا بكامل واجباتهم المالية، ولا أرى أي تراجع سياسي أو مالي، وعلى رأس هذه الدول السعودية والكويت“. 

اقرا أيضا : فاجعة تصيب عائلة بالزرقاء فجر ثاني أيام العيد .