وكالة الطاقة الذرية: نريد تعاونا كاملا من إيران

وكالة الطاقة الذرية: نريد تعاونا كاملا من إيران

السوسنة -  شدد القائم بأعمال المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية، أن على إيران الالتزام بمواثيق الاتفاق النووي، وذلك بعد عودته من زيارة إلى طهران.

 
وأكد القائم بأعمال المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية كورنيل فيروتا، في مؤتمر صحفي، الاثنين، على ضرورة أن تحصل الوكالة على تعاون كامل من إيران.
 
وقال فيروتا إن الوكالة، التي تراقب تنفيذ الاتفاق النووي بين إيران وقوى كبرى، تدرس القرارات التي أعلنت عنها إيران، وأن الوكالة ستواصل العمل وفق كل الخيارات المتاحة بشأن الملف الإيراني.
 
 وكشفت إيران هذا الأسبوع خطوة جديدة لتقليص التزاماتها في الاتفاق، ردا على تكثيف الولايات المتحدة الضغط عليها عبر العقوبات، بعد انسحاب واشنطن من الاتفاق العام الماضي.
 
وقال القائم بأعمال المدير العام للوكالة إن الاتفاق النووي يعطي الوكالة دور المراقبة في إيران، كما أكد أن الوكالة تعمل بحيادية مع جميع الأطراف.
 
وزار وفد من وكالة الطاقة الذرية، السبت، العاصمة الإيرانية طهران، في وقت أعلن وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، رفضه قرار إيران خفض التزاماتها الواردة في الاتفاق النووي.
 
وقال متحدث باسم الوكالة الدولية للطاقة إن القائم بأعمال مدير الوكالة، اجتمع مع مسؤولين إيرانيين رفيعي المستوى في طهران، الأحد.
 
ونقلت وكالة رويترز عن المتحدث قوله إن "الزيارة جزء من التواصل المستمر بين الوكالة وإيران".
 
من جانبها، أكدت المفوضية الأوروبية دور الوكالة الدولية للطاقة الذرية في مراقبة الأنشطة النووية الإيرانية، معربة عن "قلقها العميق" من تقليص إيران لالتزاماتها الواردة في الاتفاق النووي.
 
وصرحت المتحدثة باسم المفوضية مايا كوتشيانتشيتش في مؤتمر صحفي، أن الوكالة الدولية لديها "دور رئيسي في مراقبة تنفيذ إيران لالتزاماتها النووية والتحقق منها" بموجب الاتفاق النووي الموقع عام 2015 مع الدول الكبرى.
 
اقرأ أيضا : الموت يفجع الاعلامية غادة عويس