توقيف إعلامي شهير بشبهة غسيل أموال

توقيف إعلامي شهير بشبهة غسيل أموال

السوسنة - أوقف القضاء التونسي الأربعاء قطب الإعلام وصاحب قناة تلفزيونية سامي الفهري على ذمة النيابة في شبهة تتعلق بتبييض أموال وفساد.

اقرأ ايضا:إضرابات واسعة تعم الجزائر

وأوضح الناطق الرسمي باسم النيابة العامة سفيان السليتي أنه "تم الاحتفاظ بسامي الفهري لمدة 5 ايام على ذمة النيابة العمومية بشبهة غسل أموال واستغلال موظف عمومي صفته للإضرار ومخالفة التراتيب" تتعلق بالشركة المصادرة "كاكتوس برود".
 
كما تم توقيف المتصرف القضائي على الشركة ومسؤول آخر، وفقا للسليتي.
 
وقرر القضاء منذ أسبوع حظر السفر على الفهري مالك قناة "الحوار التونسي" الخاصة والتي تلقى متابعة واسعة من قبل التونسيين.
 
ويشار الى ان الفهري سجن لأكثر من سنة ما بين عامي 2012 و2013 على ذمة قضايا فساد تتعلق بشركة "كاكتوس برود".

اقرأ ايضا:الجزائر تحقق بشأن الصدامات بين الأمن وقضاة مضربين

واتهم سامي الفهري في 2012 بـ"التسبب في خسائر مالية للتلفزة التونسية" من خلال شركة كاكتوس التي كان يمتلكها بلحسن الطرابلسي صهر الرئيس السابق زين العابدين بن علي.
 
وسامي الفهري الذي أسس في 2011 قناة "التونسية"، كان قبل ذلك منتجا وشريكا لبلحسن الطرابلسي صهر بن علي الفار من العدالة وقد وضعت حصته في شركة كاكتوس (51 بالمئة) تحت إدارة متصرف قضائي.
 
وهزت قضية سجن رجل الأعمال ومؤسس قناة "نسمة" الخاصة نبيل القروي الرأي العام في تونس، خصوصا لكونه كان مرشحا للانتخابات الرئاسية التي حل فيها ثانيا وتم إطلاق سراحه قبل انتهاء الحملة الانتخابية للدورة الثانية.

اقرأ ايضا:رئيس وزراء المغرب: لا نقاش حول إباحة الإجهاض