اتفاقية بين الأعلى لحقوق ذوي الإعاقة و العناية بصحة الأسرة

اتفاقية بين الأعلى لحقوق ذوي الإعاقة و العناية بصحة الأسرة
السوسنة - وقع المجلس الأعلى لحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة ومعهد العناية بصحة الأسرة، مؤسسة الملك الحسين، اتفاقية تعاون لتبادل البيانات ونشر المعرفة المتخصصة بالقضايا الصحية، والنفسية، والإرشادية، والتأهيلية.
 
 وقال المجلس الاعلى لحقوق الاشخاص ذوي الاعاقة في بيان الاربعاء، ان الاتفاقية تهدف إلى تقديم جلسات الدعم النفسي والنطقي والعلاج الطبيعي والوظيفي للأشخاص ذوي الإعاقة، برسوم رمزية، إضافة إلى التنمية والتدريب في مجالات إعادة التأهيل لضحايا العنف المبني على النوع الاجتماعي وحماية الطفل.
 
واضاف، ان الاتفاقية تسعى ايضا إلى المساهمة في دراسة حالة الأشخاص ذوي الإعاقة من ذوي الدخل المحدود، من أجل إعفائهم من رسوم تقديم الخدمة، مبينا انه وبموجب الاتفاقية سيقدم المجلس للمعهد الدعم الفني اللازم لتضمين السياسات والاستراتيجيات والخطط والبرامج الخاصة بالمعهد؛ إلى جانب تقديم الدعم الفني لتجهيز المباني ومواقع تقديم الخدمة التابعة للمعهد بمتطلبات وصول الأشخاص ذوي الإعاقة، وتزويد المعهد بالمتطلبات اللازمة لتجهيز غرف المصادر في المدارس، ورفع كفاءة الكوادر العاملة في المراكز التابعة للمعهد بحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة وآليات التواصل معهم.
 
واشار المجلس، الى ان المعهد سيتيح لكادر المجلس المشاركة في البرامج التدريبية لديه عن معالجة العنف المبني على النوع الاجتماعي، وحماية الطفل، وغيرها، كما ويسعى المعهد من خلال الاتفاقية إلى توسيع دائرة برامجه التدريبية المختلفة في مجال الخدمات المتخصصة والدقيقة التي يقدمها في مراكزه المنتشرة في عمان والمحافظات.
 
 وحصل معهد العناية بصحة الأسرة  على شهادة اعتماد مجلس اعتماد المؤسسات الصحية، ويقدم رعاية صحية شاملة للأسرة، وتدريبًا للمتخصصين في الرعاية الصحية الأسرية، وحماية الأطفال، وخدمات لضحايا التعذيب وإعادة تأهيل الناجين من العنف، كما يقدم خدمات ومشورة تبدأ من سن المراهقة وما قبل الزواج، وتمتد إلى ما بعد الزواج لمتابعة الحمل وما بعد الولادة، إضافة إلى خدمات تنظيم الأسرة، وخدمات الكشف المبكر عن سرطان الثدي.