عاجل

الصحة توضّح حول الاشتباه باصابة أردنية بالكورونا

اليونان: إنتخاب اول امرأة رئيسة للبلاد

اليونان: إنتخاب اول امرأة رئيسة للبلاد

 السوسنة -  في سابقة هي الجديدة من نوعها، انتخب اليونانيون القاضية إيكاتيريني ساكيلاروبولو، رئيسة للبلاد، لتكون بذلك أول إمرأة في تاريخ اليونان تصل إلى هذا المنصب، بعدما كان قديمًا حكرًا على الرجال فقط، رغم أنه منصب فخري بشكل عام.

اقرأ ايضا: الجيش اليمني يسقط 3 طائرات حوثية

وصوتت غالبية قوامها 261 نائبا من الحزبين لصالح انتخاب إيكاتيريني ساكيلاروبولو البالغة 63 عاما رئيسة للبلاد، وفق ما أعلن رئيس البرلمان كوستاس تاسولاس.
 
وقال رئيس الحكومة المحافظ إن إيكاتيريني ساكيلاروبولو هي مرشحة "الوحدة" و"التقدم"، وقد اختارها لهذا المنصب لأنها بعيدة عن الانقسامات الحزبية التقليدية في البلاد.
 
ويذكر أن رئيس الوزراء اليوناني كيرياكوس ميتسوتاكيس، قد رشّح القاضية إيكاتيريني ساكيلاروبولو، لتكون بذلك أول رئيسة تحكم البلاد، مشيرًا فى خطابه التلفزيوني، في 15 كانون الثاني ، إلى أنه "آن الأوان لكى تنفتح آثينا على المستقبل"، وكان قد واجه انتقادات فور توليه مهامه بسبب تعيين إمرأتين فقط في منصبين وزاريين في حكومته.
 
وأضاف "نحن لا نخفي الواقع، المجتمع اليوناني لا يزال يشهد تمييزا بحق النساء"، لكن "هذا الأمر يتغير من الآن وصاعدا، بدءا بقمة هرم السلطة".
 
وقد حظيت المرشحة، بعد ترشيحها، بإجماع في مجتمع يعتبر ذكوريا إلى حد كبير ولا يصل إلى مستوى الدول الأوروبية الأخرى في مجال المساواة بين المرأة والرجل.
 
وكانت ساكيلاروبولو حققت اختراقا في هذا المجال حين أصبحت أول امرأة على رأس أعلى محكمة في البلاد في تشرين الأول 2018 بتسمية من رئيس الوزراء السابق الكسيس تسيبراس.
 
ولا تنتمي ساكيلاروبولو الى أي حزب سياسي وهي من دعاة تحسين حقوق المرأة، مطلقة ولديها ولد.
 
اقرأ ايضا: محكمة لاهاي تؤجل قرار التحقيق في جرائم حرب بفلسطين
 
من هي إيكاتيريني ساكيلاروبولو
 
نشأت إيكاتيريني في سالونيك عام 1956، وبذلك تبلغ من العمر 63 عامًا، وتشغل منصباً رفيعاً في السلك القضائي، أتمت دراستها في كلية الحقوق بجامعة أثينا عام 1978، وأكملت تدريبها القانوني خلال إجازة غياب عن مهام مجلس الدولة (المحكمة العليا في اليونان) في جامعة السوربون بجامعة باريس الثانية بين عامي 1989 و1990.
 
وقد ألفت ساكيلاروبولو العديد من الكتل، وتتحدث باللغتين الإنجليزية والفرنسية بطلاقة، وتمت ترقيتها إلى رئيس مجلس الدولة في تشرين الأول من عام 2018، الذي اقترحته إدارة حزب سيريزا اليساري الحاكم في ذلك الوقت.
 
لدى المرأة خبرة واسعة في التدريس، وكذلك مستشار في وزارة الخارجية والتعليم، وضابط في نقابة القضاة، وشغلت منذ فترة طويلة منصب رئيس الجمعية اليونانية للقانون البيئي منذ عام 2015.
 
عملت بنشاط في القضايا الكبيرة التي تنطوي على البيئة، بما في ذلك تحويل نهر أكيلس في ثيساليا والحفاظ على مباني اللاجئين التاريخية في أثينا.
 
وفيما يتعلق بحياتها الشخصية، فإن ساكيلاروبولو مطلقة وأم لطفل، وهي تعيش في وسط أثينا.