بحث سبل التعاون في قضايا النوع الاجتماعي وتمكين المرأة في الأردن

السوسنة - بحث وزير الشؤون السياسية والبرلمانية رئيس اللجنة الوزارية لتمكين المرأة المهندس موسى المعايطة، مع سفيرة الاتحاد الأوروبي ماريا هاجيثيودوسيوس، وممثل هيئة الأمم المتحدة للمرأة بالأردن، زياد شيخ، سبل وآليات التعاون فيما يتعلق بدعم قضايا النوع الاجتماعي وتمكين المرأة وآليات تعزيز الإرادة السياسية باعتبارها من أهم عوامل نجاح جهود أي دولة في مجال المساواة بين الجنسين وتمكين المرأة.

وأكد الوزير المعايطة، خلال اللقاء الذي جرى في مكتبه، اليوم الأربعاء، أهمية العمل على دعم الاستراتيجية الوطنية لشؤون المرأة وتحقيق أهداف الخطة التنفيذية، ودعم قضية التمكين الاقتصادي وسبل التقدم فيه من خلال البحث في المجالات الأساسية كالعمل والصحة.

بدورها، رحبت سفيرة الاتحاد الأوروبي والرئيسة المشتركة لمجموعة شركاء النوع الاجتماعي هاجيثيودوسيوس، نيابة عن المجموعة، بفرصة تبادل وجهات النظر مع اللجنة الوزارية لتمكين المرأة، حول سبل دعم تنفيذ الاستراتيجية الوطنية للمرأة التي تم تبنيها حديثًا وإبراز التحديات الرئيسية التي تواجهها المرأة الأردنية في الاستراتيجيات المختلفة للحكومة.

وتطلع المجموعة إلى تعزيز التعاون مع اللجنة الوزارية لتمكين المرأة، لا سيما في ضوء التحديات الإضافية الناتجة عن أزمة كورونا.

بدوره، أكد زياد شيخ، أن اللجنة الوزارية لتمكين المرأة التي تضم عدداً من الوزراء هي دليل على التزام الأردن السياسي رفيع المستوى بتمكين المرأة وبسياسة إدماج النوع الاجتماعي التي تم تبنيها مؤخرًا بقيادة اللجنة الوزارية لتمكين المرأة والتي تترجم التزام الحكومة باتباع نهج متكامل في هذا المجال.

مصدر يكشف تفاصيل قرارات الرزاز المرتقبة