الكلالده يوضح سبب اختيار يوم الثلاثاء ليكون موعدا للانتخابات

عمان - السوسنة - قال رئيس مجلس مفوضي الهيئة المستقلة للانتخاب خالد الكلالدة إن سبب التعجيل في تحديد موعد الانتخابات جاء لمنح الفرصة لدائرة الأحوال المدنية لإعداد جداول الناخبين.

وأضاف في حديثه لبرنامج "واجه الحقيقة" مساء الأربعاء، أن فترة الترشح للانتخابات ستبدأ بــتاريخ 6-10-2020، ولن يتم قبول أي طلب بعد تاريخ 9-10-2020.

وتابع بأن اختيار يوم الثلاثاء ليكون موعدا للانتخابات من أجل الابتعاد على عطلة نهاية الأسبوع لكي يتسنى للعائلات قضاء حوائجها واتمام التزاماتها العائلية.

الغذاء والدواء تنفذ 116 زيارة تفتيشية

وأوضح أنه من المبكر الحديث عن حجم مشاركة الأحزاب السياسية في الانتخابات من عدمه، مبينا أن المعلومات الأولية تؤكد مشاركة الأحزاب في الانتخابات.

وبيّن أن جداول الناخبين تعرض لمدة أسبوعين على موقع الهيئة لمراجعتها من المواطنين، لافتاً إلى استثناء العساكر من هذه الجداول.

وأشار إلى ضرورة إحضار كل من ينوي الترشح للانتخابات ورقة عدم محكومية، واستيفاء الشروط التي وضعتها الهيئة لقبول المرشحين.

ولفت على أن الهيئة خصصت 10 آلاف صندوق اقتراع و1400 مدرسة للاقتراع، وأن زيادة اعداد الصناديق ومراكز الاقتراع جاء مراعاة للوضع الوبائي.

اللجنة المشكلة لإدارة نقابة المعلمين تنفي زيارتها لمقر النقابة المغلق

"تم اجراء تعديل على الاجراءات التنفيذية للانتخابات لتتناسب مع الحالة الوبائية، حيث تم اجراء فحص كورونا لجميع العاملين في الانتخابات" بحسب الكلالدة.

ولفت على وجود إجراءات وشروط صحية صارمة خلال فترة الاقتراع، إذ تعتبر الكمامة والقفاز شرط للدخول إلى قاعة الاقتراع، موضحا أن انتشار كورونا ربما يعطل اجراء الانتخابات.

وأكد على استحالة إجراء الانتخابات النيابية القادمة الكترونيا، بسبب انها تحتاج إلى إمكانيات كبيرة جدا.

وأشار في حديثه إلى منع المهرجانات والولائم والاطعمة والمشروبات خلال فترة الدعاية الانتخابية، مبيناً أن المال السياسي مسموح والمال الأسود ممنوع.

الضمان يؤكد شمول العاملين بالقطاع العام ببرنامج تمكين اقتصادي (2)