تنفيذ حكم الإعدام بامرأة بطريقة متوحشة

السوسنة - قالت وزارة العدل الأمريكية، أمس الجمعة، إنها حددت يوم الثامن من ديسمبر / كانون الأول لتنفيذ أول حكم تصدره محكمة اتحادية بإعدام امرأة منذ نحو 70 عاما.

وذكرت الوزارة في بيان أن ليزا مونتجومري، المدانة بخنق امرأة حبلى في ولاية ميزوري عام 2004، ستُعدم بحقنة مميتة في إصلاحية تير هوت بولاية إنديانا.

وتعتبر الحقنة المميتة احدى أفظع الطرق المستخدمة في الاعدام، وتتبعها امريكا اضافة الى اسبانيا، حيث تترك الشخص في حالة من الألم الشديد، وقد انتقدها العديد من الخبراء القانونيون.

ويقول مركز معلومات عقوبات الإعدام إن آخر امرأة أعدمت بقرار محكمة اتحادية كانت بوني هيدي التي وُضعت في غرفة غاز بولاية ميزوري عام 1953.

اقرأ أيضًا : جالية مسلمة تصدر بيانًا بشأن العملية الإرهابية بفرنسا