البنك الدولي غطى كلف الحجر الإلزامي لـ 5300 شخص

السوسنة - أسهم مشروع الاستجابة الطارئة لمواجهة فيروس كورونا المستجد، الممول من البنك الدولي، في تغطية تكلفة الحجر الصحي الإلزامي لأكثر من 5300 شخص في الأردن، بحسب الموقع الإلكتروني للبنك الدولي.


وقال البنك الدولي، إن المشروع البالغ قيمته 20 مليون دولار، غطى تكلفة الحجر الإلزامي لأكثر من 5300 شخص في أواخر آذار/ مارس 2020، موضحا أن المشروع يهدف إلى الوقاية من هذا المرض، واكتشاف حالات الإصابة، والتصدي لهذه الجائحة، وتقوية نظام الرعاية الصحية في الأردن لتعزيز التأهب في مجال الصحة العامة.


وأضاف البنك أن المشروع سيمول شراء المعدات الطبية الحيوية اللازمة للرعاية الإكلينيكية لحالات الإصابة بكورونا.
البنك، وافق في 28 نيسان/ إبريل 2020، على المشروع لمساعدة الأردن على مواجهة آثار انتشار فيروس كورونا على الصعيد الصحي. حيث يقدّم الدعم لتعزيز الكشف عن الحالات، وإجراء الفحوصات، وتوثيق وتسجيل الحالات، وتتبع الإصابات، وتقييم المخاطر وإدارة الرعاية السريرية.بحسب " المملكة " 


ويساعد المشروع وزارة الصحة في تنفيذ خطة التأهب والاستجابة الوطنية على مدى العامين المقبلين، كما سيكمّل الدعم الذي تم تقديمه من قبل الشركاء والجهات الفاعلة في المجال التنموي والإنساني، والقطاع الخاص، بحسب البنك الدولي.
وأطلق البنك أيضا، المشروع الصحي الطارئ المرتبط بتحقيق النتائج إلى استمرار تقديم خدمات الرعاية الصحية في مرافق وزارة الصحة ومنشآت وزارة الصحة الأولية والثانوية، إضافة إلى رفع كفاءة الخدمات من خلال بناء القدرات.


وسيستفيد المواطنون الأردنيون غير المؤمن عليهم واللاجئون السوريون المسجلون من الخدمات الصحية المقدمة في مرافق الرعاية الصحية، كما سيتلقى ما مجموعه مليون شخص خدمات أساسية في مجالات الصحة والتغذية والسكان من خلال هذا المشروع.

الهياجنة يوضح حول اسباب الحظر الشامل ليوم الجمعة