عاجل

الأردن استلم 8 ملايين جرعة لقاح كورونا

اجتماع لبناني اسرائيلي


السوسنة - ترأس رئيس بعثة "اليونيفيل" وقائدها العام اللواء ستيفانو ديل كول، اجتماعا ثلاثيا مع ضباط القوات المسلحة اللبنانية والجيش الإسرائيلي في موقع للأمم المتحدة في رأس الناقورة بجنوب لبنان.

وأفاد بيان لليونيفيل اليوم الخميس انه "في ضوء اطلاق صواريخ من لبنان ورد إسرائيل بعشرات القذائف يوم أمس، والغارات الجوية الإسرائيلية اليوم، دعا اللواء ديل كول الجانبين إلى "استخدام هذا المنتدى الثلاثي على أكمل وجه، وذلك لاستكشاف سبل تعزيز الأمن والاستقرار على طول الخط الأزرق".
 
وقال: "في هذه الفترة التي تشهد تقلبات إقليمية، يجب أن تحترم جميع الأطراف دور اليونيفيل في الارتباط والتنسيق أكثر من أي وقت مضى،ففي أكثر الأوقات صعوبة، عملت هذه الآلية بشكل جيد، والآن حان الوقت لإعادة الالتزام بها وعدم السماح للعابثين بانتهاز الفرص".
 
واشار البيان الى ان "المناقشات ركزت على الوضع على طول الخط الأزرق، والانتهاكات الجوية والبرية، بالإضافة إلى قضايا أخرى تدخل في نطاق ولاية اليونيفيل بموجب قرار مجلس الأمن الدولي 1701 والقرارات الأخرى ذات الصلة.
 
 
إلى ذلك، دعا رئيس بعثة اليونيفيل الأطراف على وجه التحديد إلى "العمل على وجه السرعة" لتهدئة التوترات ومنع الانتهاكات ووقف الأعمال العدائية. كما دعا إلى تعاون الأطراف "الكامل وفي الوقت المناسب" مع اليونيفيل لضمان نجاح جميع التحقيقات الجارية في الحوادث الأخيرة".
 
وذكر البيان "أن الاجتماعات الثلاثية تعقد بانتظام تحت رعاية اليونيفيل منذ نهاية حرب عام 2006 في جنوب لبنان، وهي آلية أساسية لإدارة النزاع وبناء الثقة".
 
وعلى صعيد متصل دان الرئيس اللبناني ميشال عون في بيان" الغارات الجوية الإسرائيلية التي تعرّضت لها قرى وبلدات جنوبية ليلة أمس، واصفا إياها بأنّها انتهاك فاضح وخطير لقرار مجلس الأمن الرقم 1701، وتهديد مباشر للأمن والاستقرار في الجنوب".
 
وقال" ان استخدام إسرائيل لسلاحها الجوي في استهداف قرى لبنانية هو الأول من نوعه منذ العام 2006، ما يؤشر الى وجود نوايا عدوانية تصعيدية تتزامن مع التهديدات المتواصلة ضد لبنان وسيادته".
 
وقال " ان تقديم شكوى الى الأمم المتحدة خطوة لا بد منها لردع إسرائيل عن استمرار اعتداءاتها على لبنان".