المركز الوطني للإبداع يحظى بعضوية منظمة دولية


السوسنة - حصل المركز الوطني للإبداع التابع للمجلس الأعلى للعلوم والتكنولوجيا ومن خلال "منصة الأردن المفتوحة للإبداع" على عضوية منظمة ORCID العالمية تنفيذاً للإتفاقية التي تم توقيعها بين الطرفين.
وأشار بيان صدر عن المجلس، اليوم الأربعاء، الى أنه سيتم بموجب الاتفاقية ربط المنصة إلكترونياً بقاعدة بيانات المنظمة لتبادل البيانات والمعلومات المتعلقة بالباحثين والمبدعين الأردنيين بشكل تلقائي وباتجاهين، بما يسمح بناء هيكل المنصة الرئيس للمنصة لربط الباحثين والمبدعين الأردنيين عبر منحهم هوية دولية فريدة.
وأضاف البيان أنه سيتم، إنشاء قاعدة بيانات موثوقة، ومنظمة تُحَدَّث للباحثين والمبدعين الأردنيين اعتماداً على بيانات المصادر الدولية الموثوقة والتي تحتوي على تفاصيل إضافية لمستخدمي المنصة، ما يتيح تحديثها بشكل تلقائي.
وأوضح أنه سيتم اعتماد وتطبيق نظام تعريف وطني للمبتكرين والباحثين الأردنيين مُستخدمي المنصة حيث أنَّ قاعدة بيانات "ORCID" هي أساس نظام تعريف في المنصة في مجال نشاطات البحث والتطوير والإبداع لاعتماده محلياً ودولياً وبناء المعرّفًات الرقمية لأعمال المبدعين والباحثين إن كانت لجهة الأبحاث، والمنشورات، والمنح وغيرها. ويكون المجلس الأعلى للعلوم والتكنولوجيا وفق البيان، المؤسسة الأردنية الأولى التي تحصل على عضوية المنظمة غير الربحية والمعروفة في أنحاء العالم كافة، لينضم بذلك الى مئات المؤسسات والمنظمات العالمية الأعضاء فيها، لا سيما وأن منظمة "ORCID" تعد جزءا رئيساً من البنية التحتية الرقمية الأوسع نطاقاً لتبادل المعلومات فيما يتعلق بنشاطات البحث العلمي والتطوير والإبتكار على المستوى العالمي. يشار الى أن المركز الوطني للإبداع تأسس بتمويل مشترك بين الحكومة الأردنية ممثلة بوزارة التخطيط والتعاون الدولي وصندوق التحول لمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وبإشراف البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية.
وكان أمين عام المجلس الدكتور ضياء عرفة ورئيس مجلس إدارة المركز الوطني للإبداع، والمدير التنفيذي للمنظمة كريس شيلوم المدير التنفيذي وقعا اتفاقية كخطوة أولى نحو تحقيق هدف المركز الوطني للإبداع وتكريسه مرجعاً وطنياً ومزوداُ رئيساً لمعلومات الإبداع إسهاماً في إنشاء منظومة وطنية متكاملة ووصولاً لبيئة محفزة للإبداع والريادة.