عاجل

الحكومة تكشف عن قرارات صارمة اعتباراً من هذا الموعد

ضجة واسعة بسبب عجلات المسجد الحرام


السوسنة – بعد إطلاق عجلات المسجد الحرام مؤخرا لمساعدة المعتمرين على التنقل بسهولة وسلاسة أصبح التنقل أسرع وايسر من نواحي كثيرة الا ان كثير من الأشخاص انتقدها ولم يؤيدها رغم انها كانت متواجدة منذ الأزل فما سبب لونها الأخضر.
 
تشهد  خدمة العربات التي تشرف عليها الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، تطوراً كبيراً على مدار السنوات الماضية، لتواكب الرئاسة عبر حزمة مشاريعها، أحدث الخدمات العالمية المتطورة التي تعطي الراحة للمعتمرين وزائري الحرمين.
 
وقصة التطور، سجلها المسجد الحرام منذ عشرات السنين، حيث كانت العربات في بادئ الأمر كرسياً خشبياً يحمله العديد من الأشخاص فوق رؤوسهم، ليطوفوا أو يسعون بالحجيج والمعتمرين، وبعد مضي فترة من الزمن تم استخدام عربات يدوية مصنوعة من الخشب والحديد مغطاة بالإسفنج ذي اللون الأخضر.
 
اقرأ المزيد وصفات نبوية لأمراض معاصرة
 
كما شهدت المركبات تطوراً آخر، فتم تأمين العربات اليدوية ذات الوزن الخفيف، والتي توزع من خلال النقاط والمراكز المخصصة لذلك في المسجد الحرام.