صدمة عالمية بسبب اوميكرون والعلاج قادم....تفاصيل


السوسنة -  فايروس كورونا المستجد وما تبعه من متحورات خلال العامين الماضيين خيب آمالا كثيرة وهدم اقتصادات عالمية وخلف وراءه  دمارا على اعلى المستويات في العديد من دول العالم بل ربما جميعها.
 
حتى ومع تلقي نصف سكان العالم اللقاحات الا أن الكثير من الدول لا تزال تسجل أعداد كبيرة من الاصابات على مستوى العالم سواء كان المتحور الأم او ما تبعه من متحوارت مثل دلتا واوميكرون وغيرها من اللقاحات.
 
حيث قال قسطنطين تشوماكوف، أستاذ علم الفيروسات في "جامعة جورج واشنطن"، إن متحور أوميكرون يختلف اختلافا كبيرا عن السلالات السابقة لفيروس كورونا المستجد.
 
وواصل كورونا  انتشاره هذا الأسبوع في كل أنحاء العالم باستثناء إفريقيا، أول منطقة تسجل تراجعا في الإصابات بعد موجة أوميكرون. وسجلت حوالى 2.8 مليون إصابة يوميا في العالم وارتفع المؤشر مجددا هذا الأسبوع.
 
 
اقرأ المزيد هكذا تتأكد من إصابتك باوميكرون دون تحليل طبي
 
ووفقا للبروفيسور تشوماكوف، حسب ما نقلت عنه وسائل الإعلام الروسية، يتميز أوميكرون عن أسلافه بقدرته الزائدة على نقل العدوى، ولكن في ذات الوقت، تراجعت بشكل ملحوظ قدرته على إحداث المرض وكذلك تراجعت قدرته على التسبب بالموت.