تقرير اللجنة الطبية : مستشفى السلط قصر في التعامل مع حالات التسمم بالشاورما

mainThumb

22-08-2007 12:00 AM

أعلنت اللجنة المتخصصة برئاسة أمين عام وزارة الصحة للشؤون الفنية الدكتور علي أسعد التي شكلها وزير الصحة بالانابة الدكتور محمد ذنيبات للتحقق من سلامة الاجراءات الطبية المتخذة بحالات التسمم في منطقة عين الباشا..ان الاجراءات الطبية والتعامل مع الحالات واجراءات الصحة العامة سواء في مركز عين الباشا او مديرية الصحة او مديرية رقابة الامراض تمت بشكل جيد وملائم.
وأكدت اللجنة في تقرير صدر اليوم..أن الاجراءات الطبية في اسعاف الباطني بمستشفى الحسين بالسلط لم تكن بالشكل المطلوب وشابها الكثير من السلبيات..حيث ان التعامل مع حالات التسمم كان بشكل رئيسي يتم من قبل طبيب الاسعاف والطواريء والذي هو بنفس الوقت كان يقوم بتصنيف الحالات ضمن الفريق المعالج في الاسعاف والمكون فقط من طبيبين ليس بينهما اي اختصاصي ومقيم ذو خبره.
كما ان تسجيل وتقييم وعلاج حالات التسمم الغذائي في اسعاف الباطني في مستشفى الحسين بالسلط لم تتم بالشكل المطلوب نتيجة كثافة عدد الحالات كما ان الفريق الطبي العلاجي داخل اسعاف الباطني لم يقم باستشارة اي من الاختصاصيين ظنا منهم بعدم الحاجة لذلك.
وأشارت الى ان عدد الاطباء في اسعاف وطواريء الباطني لم يكن كافيا في اليوم الاول حيث تواجد فقط طبيب مقيم باطني واحد لديه خبرة خمسة شهور فقط وطبيب اسعاف وطواريء يقوم بالعمل الاداري ايضا علما بان اثنين من الاطباء مقيمي باطنية من ذوي الاقدمية غادرا مواقعهما دون اخذ اذن رسمي من اي من مسؤوليهم..بينما كان عدد الاطباء في اسعاف الاطفال في المستشفى حسب الاصول وهو طبيب مقيم جديد ومقيم قديم.
وأكدت اللجنه..ان ادارة الأزمة بشكل عام كانت جيدة لم يعتريها اي ارباك او تأخير في التعامل مع الحالات المرضية او في اجراءات الصحة العامة والتي كانت سريعة بشكل ملحوظ.
وأوصت اللجنة بإجراء تنقلات واجراءات تأديبية وادارية بحق عدد من الاطباء العاملين في قسم الاسعاف وقسم الباطني في المستشفى..وإجراء تغييرات ادارية في قسم الباطني وهو القسم الفني المسؤول عن متابعة عمل اسعاف الباطني في المستشفى..بالاضافة الى إجراء تقييم شامل من قبل مدراء الاختصاص في الوزارة للاجراءات المتبعة في قسم الاسعاف والطواريء في مستشفى الحسين بالسلط تفاديا لحدوث مثل هذه السلبيات مستقبلا.
يذكر ان 247 شخصا راجعوا مستشفى الحسين بالسلط ومركز صحي عين الباشا خلال الفترة من 11 إلى 16 آب الجاري جراء إصابتهم بأعراض التسمم الغذائي الجرثومي عقب تناولهم شاورما الدجاج في مطعم السالم في مخيم البقعه.
وعاد رئيس الوزراء الدكتور معروف البخيت يوم 12 آب الحالات التي أدخلت الى المستشفى واطمأن على أوضاع المصابين الصحية واطلع على مختلف الاجراءات التي اتخذها المستشفى لتأمين العلاج السريع لجميع الحالات وجاهزية المستشفى للتعامل مع المرض والمصابين.