دخان أسود يخرج من جسد فتاة فلسطينية

mainThumb

24-01-2009 12:00 AM

تُعاني صباح أبو حليمة من حروق مضاعفة في ذراعها وساقها ويقول أطباء يعالجونها في مستشفى الشفاء بغزة ان الحروق نجمت عن قذائف الفوسفور الأبيض الحارقة التي استخدمها الجيش الإسرائيلي خلال العدوان على غزة. وعرض الأطباء عينات من مواد بنية داكنة جمعوها في حقائب بلاستيكية تنبعث منها رائحة كيماوية كريهة.
وقال جراح التجميل جلال عبد الله "عندما نقلت هذه السيدة إلى المستشفى كانت الجروح ملفوفة ومغطاة. وحين كشفناها بدأ ينطلق منها الدخان. كانت هناك رائحة كيماوية". وأضاف "لم تكن لها نفس رائحة الحروق الناجمة عن النيران. كانت رائحتها مثل لحم متفحم.. لم نكن نعرف ما هذا في البداية. في النهاية اضطررنا إلى التدخل الجراحي لاستئصال اللحم المحترق".