هذا ما سيغيره ايلون ماسك بتويتر .. والعالم يترقب

mainThumb

30-04-2022 11:40 PM

السوسنة - قدّم إيلون ماسك مجموعة من التلميحات التي يسعى لتغييرها في تويتر بعد استحواذه على المنصة، وبحسب صحيفة "نيويورك تايمز" الأميركية، تطرقت الكاتبة ميلينا ديليكيتش إلى المجالات الرئيسية التي يمكن أن يركّز عليها ماسك، وهي:

- حريّة التعبير ومشرفو المحتوى، حيث اعرب ماسك مرارًا عن قلقه من تمادي المشرفين على المحتوى والتدخل المبالغ فيه على المنصة، حيث قال: "حرية التعبير هي حجر الأساس للديمقراطية الفاعلة، وتويتر هو ساحة المدينة الرقمية التي تقع فيها مناقشة الأمور الحيوية لمستقبل البشرية"، مضيفا انه يريد ان يجعل تويتر أفضل من أي وقت مضى.

كما سيعزز ماسك المنصة بميزات جديدة، كجعل الخوارزميات مفتوحة المصدر لزيادة الثقة، وردع البوتات العشوائية، وتوثيق حسابات جميع البشر، كما انه يتطلع إلى العمل مع الشركة ومجتمع المستخدمين لجعله منفتحًا.

- التعامل مع حساب ترامب، لم يعلّق ماسك علنًا على نيته بشأن التعامل مع حساب الرّئيس السابق دونالد ترامب المحظور على تويتر خلال العام الماضي، ولكن تعليقاته حول حريّة التعبير أثارت تكهنات بأنه سيعيد حساب ترامب الذي حُظر على المنصة إثر أحداث الشغب في السادس من كانون الثاني/ يناير في مبنى الكابيتول، التي اُتّهم خلالها بانتهاك سياسة تويتر من خلال التحريض على العنف بين مؤيّديه.

- الخوارزمية 

أوضح ماسك انه سيجعل خوارزمية الشركة نموذجًا مفتوح المصدر، حيث سيسمح للمستخدمين برؤية الشفرة التي توضح كيفية ظهور مشاركات معينة في جداولهم الزمنية، وسيكون "أفضل من الترويج لتغريدات بشكل غامض أو غمرها من دون أي نظرة ثاقبة لما قد يحدث بعد ذلك"، حيث ذكر مؤخرًا في تغريدة له "ان سياسات أي منصة ستكون جيدة إذا كانت نسبة 10% من أقصى اليسار واليمين غير راضية".

من وكيف سيتم استخدام المنصة؟

أعرب ماسك في وقت سابق وقبل شراء المنصة، عن قلقه بشأن أهمية المنصة، قائلا: "نادرا ما تنشر معظم هذه الحسابات تغريدات، وهي تنشر محتوى قليلا جدا"، وذلك عندما نشر أحد الحسابات قائمة بأكثر 10 حسابات متابعةً على تويتر، منها حساب الرئيس الأسبق باراك أوباما ونجمي البوب جاستن بيبر وكاتي بيري.

هذا ووعد الرئيس التنفيذي لشركة تسلا مؤخرا، في تغريدة له بأنه "سوف يقضي على البوتات العشوائية، أو سيموت وهو يحاول".