اليرموك ترحب بالطلبة السودانيين بين أبنائها

mainThumb

05-09-2022 01:12 PM

السوسنة - أبدى رئيس جامعة اليرموك الدكتور إسلام مسّاد، استعداد "اليرموك" لاستقبال اعداد من الطلبة السودانيين، للدراسة في مختلف كليات الجامعة العلمية والانسانية على مستوى مرحلة البكالوريوس وبرامج الدراسات العليا المختلفة.

وأضاف خلال استقباله القنصل في سفارة جمهورية السودان في عمّان فاطمة صلاح محي الدين، بحضور نائب رئيس الجامعة للشؤون الأكاديمية الدكتور موفق العموش، ونائب رئيس الجامعة للشؤون الإدارية الدكتور رياض المومني، أن "اليرموك" تسعى لأن تكون جامعة شاملة، تضم مختلف التخصصات العلمية والطبية، إلى جانب تخصصاتها وكلياتها ذات العراقة في الحقول الأدبية والإنسانية، مبينا أن التوسع في هذه الكليات يأتي انسجاما مع خطة الجامعة الاستراتيجية ورؤيتها القائمة على التحديث والتطوير.

ولفت مسّاد إلى أن جامعة اليرموك، تتطلع لتعزيز علاقاتها وتعاونها مع مختلف الجامعات والمؤسسات الأكاديمية في السودان، من خلال تعميق التعاون العلمي والبحثي والبناء عليه على صعيد تبادل الطلبة والأساتذة، لافتا إلى وجود 51 خريجا سودانيا من جامعة اليرموك خلال السنوات والعقود الماضية، منهم 24 خريجا في برامج الدراسات العليا.

وأشار إلى أن موقع الجامعة في قلب مدينة إربد، يعطيها ميزة حيوية بالنسبة للطلبة الدارسين فيها، من حيث توفر المرافق والخدمات التي يحتاجها الطالب، مشددا على ما توليه "اليرموك" من رعاية خاصة لطلبتها الوافدين والدور الريادي الذي تضطلع به عمادة شؤون الطلبة في هذا الشأن، عبر تنفيذها لمجموعة من البرامج والنشاطات المختلفة لتعزيز اندماجهم بمجتمعهم الجامعي ومنه إلى المجتمع الأردني بشكل عام.

من جانبها، أكدت محي الدين، تطلع السفارة السودانية في عمّان، لتعزيز علاقاتها مع مختلف الجامعات ومؤسسات التعليم العالي الأردنية، وفي مقدمتها جامعة اليرموك، مشددة على أن هذا الحرص من جانب السفارة في بناء علاقات مميزة مع "اليرموك" يأتي لما تحظى به من مكانة اكاديمية وثقافية عريقة على المستوى العربي والإقليمي.

وأشارت إلى حرص السفارة السودانية، نحو زيادة طلبتها الدارسين في مختلف الجامعات الأردنية وفي مقدمتها جامعة اليرموك، لنقل الثقافة والاهتمام بالعلم والتكنولوجيا الموجودة في المجتمع الأردني الشقيق إلى المجتمع السوداني، وكذلك تعريف المجتمع الأردني بالثقافة والعادات والتقاليد السودانية، بوصفها علاقة وثقافة أخوية عربية مشتركة.